النسخة الورقية
العدد 10998 الاثنين 20 مايو 2019 الموافق 15 رمضان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:20AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:20PM
  • العشاء
    7:50PM

كتاب الايام

رأس زغلول

فنان عتيق: يمكن أكلتم مچبوس خثاق!

رابط مختصر
العدد 10331 السبت 22 يوليو 2017 الموافق 28 شوال 1438

«استراحة الخميس».
نكتبها هذا الاسبوع بلغة خفيفة «بلغة مزاح وطعن أرماح» في «الفن» وأهل الفن.
ضيفي في هذه «الدردشة» السريعة فنان بحريني سبعيني ملأت التجاعيد وجهه وبالدرجة التي جعلت خده مثل «قشر البرتقالة الفاسد»!
أما «القلق» الذي يعيشه – كما قال – منذ 50 سنة فقد أفقده الجزء الأكبر من بصره فلم يعد بمقدوره – الآن – التمييز بين «خدامته» وبين الآسيوي بائع الماء بيلر! ولا بين سيارة الاسعاف وسيارة «الروتي»! ولا بين الموز و«الخيار».
أما معدته – كرشته – كما ذكر ذلك لنا – فقد – أصابتها توتراته النفسية الشديدة بقرحة كبيرة بحجم قارة أستراليا!
قال لي هذا الفنان بصوت «موجوع»:
أخي العطاوي: هذا ما فعله بي «الفن»!
- نعم – حقيقة – هذا – أخي الكريم – ما فعله بي الفن!
لو كنت منذ بدايات عمري اشتغلت – مثلاً – بائع زلابية لما تعرضت – أبدًا – لكل هذه المشاكل والمظاهر في صحتي وشكلي!.
- أخي الكريم – العطاوي – إن كان لديك ابن «ولد» أنصحك أن لا تدعه – أنصحك – أن لا تسمح له بالعمل بالفن.
لأن كل من يشتغل بالفن فهو معرض للإصابة بكل أنواع و«ماركات» الأمراض بدءًا من مرض «خرفان البحر» «وما أدراك ما مرض خرفان البحر» إلى مرض «جود باي»!
- ثم – إن العمل في الفن – أخي الكريم – «لا يوكل عيش»!
لأنه لا يحقق أي إيراد مادي لصاحبه! حتى ولو بمقدار «بيزوه» واحد!
- أخي – اسأل أي فنان هذا السؤال: كم مرة أكلت مچبوس هامور في الـ20 سنة الأخيرة؟!
- يمكن أكل – مچبوس – خثاق- فقط -!

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها