النسخة الورقية
العدد 11093 الجمعة 23 أغسطس 2019 الموافق 22 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:50AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:08PM
  • العشاء
    7:38PM

كتاب الايام

جوجل شعر

يقول عمنا الضخم (المتنبي)

رابط مختصر
العدد 10101 الأحد 4 ديسمبر 2016 الموافق 5 ربيع الأول 1438

خذ ما تراه، ودع شيئا سمعت به    في طلعت الشمس ما يغنيك عن زحل
وفي بعض الروايات (في طلعة البدر ما يغنيك عن زحل)
وسواء أكان البدر أو الشمس.. فكلاهما أمام النظر.
والمتنبي في هذا البيت وضع تصويرا فلسفيا يبين مدى البعد والإبحار الفكري لديه.
وبالتأكيد أن العوامل الاجتماعية المجاورة كانت الملهم لبناء صورة جمالية بهذا الإبداع، فبداية البيت تحدثت عن التعامل مع المضمون وابتعدت عن الأحلام التي تتخذ من الحديث والاستماع مروجا.
لذا جلب لنا من طبيعة الكون مثلا على التعامل مع القريب المحسوس.. وإبعادنا عن البعيد المستحيل والذي تمثل في كوكب زحل.. والذي نحن كبشر مقرين بوجوده.. ونعلم ذلك، ولكننا لا نراه كما الشمس... أو لكي لا يغضب البعض.. البدر
لن أنسى هنا أن أتذكر المثل السائد.. والذي يتمثل في هذا البيت مع غياب الدهشة والجمال الحرفي..
(عصفور في اليد.. خير من عشرة على الشجرة)
المعنى واحد... ولكن.. هل من مقارنة؟

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها