النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11882 الثلاثاء 19 اكتوبر 2021 الموافق 13 ربيع الأول 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:19AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:40PM
  • المغرب
    5:07PM
  • العشاء
    6:37PM

كتاب الايام

الأطعمة المقلية وسبل التعامل معها

رابط مختصر
العدد 10052 الأحد 16 أكتوبر 2016 الموافق 15 محرم 1438

إن الأطعمة المقلية من أكثر الأطعمة ضررًا على جسم الإنسان نظرًا لما تحتويه من شحوم ودهون، بالإضافة إلى خسارة جزء كبير من القيمة الغذائية لبعض الأطعمة جراء قليها.
وعلى الرغم من التحذير الشديد حول ضرر تلك الأطعمة إلا أنها تحظى على شعبية كبيرة وإقبال من جميع أفراد المجتمع صغيرًا أو كبيرًا في معظم أنحاء العالم. فعجبًا لطعام يعد إحدى المسببات الأكثر خطرًا والأكثر فتكًا في صحة الإنسان والمسبب الأول لازدياد نسبة السمنة والأمراض في الآونة الأخيرة إلا أنه الملاذ الأكبر للجميع!
ومن هنا نرى أن أفضل الحلول لتجنب خطورة تلك الأطعمة هي تجنب تناولها، ولكن في حال تناولناها أو كنا من محبيها لابد من أن نجد حلولا أخرى وسبلا للحفاظ على القيمة الغذائية للأطعمة المقلية والحد من أضرار عملية القلي قدر المستطاع. ومن تلك الأساليب:
] استخدام جهاز قلي بدون زيت air fryer، فمن هنا نكون قد استمتعنا بالطعام دون إضافة زيوت.
] من سبل الاحتفاظ بالزيت هو تخزينه في مكان بارد ومعتم.
] اللجوء إلى القلي السطحي أكثر من القلي العميق، والفرق بينهما أن القلي السطحي يحتاج إلى كمية بسيطة من الزيت أما القلي العميق فيتطلب كمية كبيرة من الزيت مما يؤدي إلى امتصاص الأطعمة لكمية أكبر من الزيت أثناء القلي.
] عدم ترك الزيت على النار لفترات كبيرة حتى لا يحترق، والحفاظ على درجة حرارة الزيت والتي لا بد أن تتراوح بين 165 و200 درجة مئوية.
] عدم استخدام الزيت للقلي أكثر من مرة، حيث إن الزيت لكثرة تعرضه للنار يبدأ بتكوين مركبات الجذور الحرة أي التأكسد (free radical particles – oxidation) و التي بدورها تزيد من فرصة الإصابة بالسرطان!
] تنظيف المقلاة جيدًا عند الاستخدام لكي لا تتكدس الرواسب فيها وتعيق نظافة الزيت.
] الحذر من تغطية المقلاة أثناء قلي الأطعمة لتجنب كثافة بخار الماء وتحلل الزيت واحتباس الرطوبة في الداخل.
] تجنب إضافة الملح أو التتبيلات أو البقصم أو البيض ودقيق القمح للطعام قبل القلي لأنه بتلك الإضافات نتسبب بامتصاص كميات زيت أكثر وتعرض الطعام للاحتراق أكثر.
] القلي الزائد للأطعمة الغنية بالكربوهيدرات (النشويات) مثل البطاطا التي قد يتغير لونها من اللون الذهبي إلى اللون الداكن نتيجة احتراق السكر فيها يحولها إلى مادة سامة قد تؤدي إلى السرطان (الأكريلاميد – Acrylamide).
يتداول الكثير من الحديث حول صحة استخدام زيت الزيتون للقلي. فمن المعروف أن زيت الزيتون يحتوي على نسبة عالية من الدهون الأحادية غير المشبعة التي تحافظ على صحة القلب فتسهم بدورها في تقليل مستوى الكوليسترول الضار وزيادة نسبة الكوليسترول الجيد في الدم. يفضل استخدام زيت الزيتون بدلاً من الزبدة والسمن في الطهي كوضعه على السلطات أو المقبلات والساندويشات والتتبيلات، أما بالنسبة لاستخدامه في القلي فينصح باستخدامه للقلي السطحي والتشويح للخضار أو لشرائح اللحم وتجنب استخدامه للقلي العميق لانخفاض درجة انحلاله (الدرجة التي يمكن عندها رؤية انحلال الزيت على شكل دخان مائل للزقة)
رغم كل السبل التي قد نمارسها لتقليص خطورة الأطعمة المقلية، إلا أن خطورتها تطغى! لذلك يحبذ كل المهتمين بالصحة العامة وسلامة الأغذية الابتعاد قدر المستطاع عن تلك الأطعمة والاستعاض بها بأطعمة أكثر صحية وغنية بالفوائد كالخضار الطازجة والفواكه وتحضير الأطعمة بطرق أفضل كالسلق أو الشوي، وفي حال القلي يفضل الحد من اللجوء إليها فتكون مرة في الأسبوع مثلا أو أقل، وذلك حفاظًا على صحة أجسامنا!

«ولا تنسوا... صحتكم في غذائكم»
أخصائية التغذية العلاجية

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها