النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11724 الجمعة 14 مايو 2021 الموافق 2 شوال 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:24AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:03PM
  • المغرب
    6:16PM
  • العشاء
    7:46PM

كتاب الايام

شاهدته ولا تعرفه

رابط مختصر
العدد 9949 الثلاثاء 5 يوليو 2016 الموافق 30 رمضان 1437

هو ممثل موهوب من عمالقة السينما المصرية، وإن لم ينلْ حظه من الشهرة كغيره. اشتهر بأداء أدوار الشر والإجرام مثل تزعم عصابات الاتجار بالمخدرات وتهريبها، وعصابات خطف الأطفال وتسخيرهم للنشل، مع استثناءات قليلة. ظل اسمه متداولاً في الأدوار الثانوية منذ أن ظهر على الشاشة لأول مرة في أواخر عشرينات القرن العشرين من خلال فيلم الإسكافي /‏‏‏1928.


اسمه عبدالعزيز خليل. ولد في مايو 1887، وتوفي في فبراير 1969. عمل اولاً في المسرح، فتنقل ما بين فرق جورج أبيض وسلامة حجازي ومنيرة المهدية، إلى أن التحق في عام 1935 بالفرق العربية المصرية. وفي عام 1942 عمل في الفرقة المصرية للتمثيل. من مسرحياته في الأربعينات وأوائل الخمسينات: الثائرة الصغيرة، يوم القيامة، ليلة من ألف ليلة، عزيزة ويونس، البائسة، في ظلام الحريم، غروب الأندلس، شمشون ودليلة، ومسرحية الحب بالعافية. في عام 1954 قرر أن يعتزل المسرح بسبب تقدمه في السن، خصوصا وأن العمل المسرحي يتطلب جهدًا كبيرًا لم يكن يقو عليه.
دخل عبدالعزيز خليل التاريخ كونه أول من أسس نقابة للممثلين في عام 1921 وأول من تولى رئاسة هذه النقابة.
في السينما قدم فناننا الجاد ذو التقاسيم المعبرة والصوت المتميز نحو 50 فيلمًا منذ عام 1928 وحتى عام 1959 حينما شارك في فيلم الله أكبر من بطولة زهرة العلا ومحمد الدفراوي وعبدالوارث عسر ونعمت مختار.
من أفلامه المحفورة في ذاكرة عشاق السينما المصرية: فيلم النائب العام /‏‏‏1946 الذي أدى فيه دور الرجل الطيب العم عطيفي والد بطة (زوزو حمدي الحكيم) الذي يقف إلى جانب جاريه محمود بيه شافعي وعبدالخالق أفندي (زكي رستم وشقيقه حسين رياض على التوالي) في محنتهما قبل أن يفقد بصره. وفيلم سماره /‏‏‏1956 الذي يؤدي فيه دور زعيم عصابة مخدرات مسجون، فتستفيد المباحث من معلوماته للقبض على عصابة مخدرات أخرى يقودها المعلم سلطان (محمود إسماعيل) ونبيه بيه (محمود المليجي) وذلك عبر زرع ضابط المباحث فؤاد حسين (محسن سرحان) داخل السجن تحت اسم السجين سيد أبو شفة. وفيلم سي عمر/‏‏‏1941 الذي أدى فيه دور صاحب لوكاندة متعجرف يهدد زبائنه بالساطور في حالة تأخرهم عن الدفع مثلما فعل مع بطل الفيلم سي عمر(نجيب الريحاني) المفلس. وفيلم المتهمة /‏‏‏1942 الذي يؤدي فيه دور الدقش (أحد أفراد عصابة عثمان برعي الذي يقوم بدوره إبراهيم مصطفى، والذي يحكم عليه وكيل النيابة زكي رستم بالسجن 15 عامًا فيحاول الدقش الانتقام منه بالتعاون مع زميله الحلو أي عبدالفتاح القصري وزوجة المحكوم عليه أم لمعي أي فردوس محمد). وفيلم نشيد الأمل /‏‏‏1937 الذي جسد فيه دور الحنش زعيم عصابة المخدرات التي يعمل معها السكير شرس الطباع إسماعيل (عباس فارس) زوج آمال (أم كلثوم).
من أفلامه الأخرى: فتوات الحسينية /‏‏‏1954 (في دور المعلم إبراهيم)، المظاهر/‏‏‏1945 (في دور المعلم مدبولي)، العزيمة /‏‏‏1939 (في دور المعلم عنتر)، دنانير/‏‏‏1939 (في دور السياف مسرور)، بحبح في بغداد /‏‏‏1942 (في دور القاضي)، شارع محمد علي/‏‏‏1944 (في دور العمدة).
وله ايضا مجموعة أخرى من الأفلام من كلاسيكيات السينما المصرية، نذكر منها: باب الحديد /‏‏‏1959، في سبيل الحب/‏‏‏1955، آثار في الرمال /‏‏‏1954، أمريكاني في طنطا /‏‏‏1954، عائشة /‏‏‏1953، أنا بنت ناس /‏‏‏1951، ياسمين /‏‏‏1950، الشاطر حسن /‏‏‏1948، كنت ملاكا/‏‏‏1947، خاتم سليمان /‏‏‏1947، مجد ودموع /‏‏‏1946، أحمر شفايف /‏‏‏1945، من الجاني /‏‏‏1944، وفيلم ممنوع الحب /‏‏‏1942.
وهكذا نرى أن فناننا القدير وقف أمام عمالقة الشاشة العربية من أمثال نجيب الريحاني، ومحمد عبدالوهاب، وزكي رستم، وحسين رياض، ومحمود المليجي، وفريد شوقي، وعباس فارس، وزكي رستم، وعبدالفتاح القصري، وإسماعيل يس، وأنور وجدي، وكمال الشناوي، وشكري سرحان، وعبدالوارث عشر، وفاتن حمامة، وأميرة عزيز، وليلى مراد، وهدى سلطان، وغيرهم كثير.
بقي أن نعرف أن عبدالعزيز خليل تعرض لانتقادات لاذعة من الصحافة بسبب مشاركته في سنة 1928 في فيلم سعاد الغجرية الذي قيل أنه أساء الى مصر.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها