النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10912 السبت 23 فبراير 2019 الموافق 18 جمادى الثاني 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:50AM
  • الظهر
    11:51AM
  • العصر
    3:08AM
  • المغرب
    5:36AM
  • العشاء
    7:06AM

كتاب الايام

الإدراك الحسي في المجال الأمني

رابط مختصر
العدد 9814 الأحد 21 فبراير 2016 الموافق 12 جمادى الأولى 1437

يواجه الأمن العديد من التحديات والصعوبات لاسيما في الفترات الأخيرة من انتشار الإرهاب والتطرف الديني ويكاد أهمها مسألة الإدراك الحسي الأمني في الأحداث الميدانية تحت مختلف الظروف وضغوطات العمل والاجتماعية والصحية والنفسية وهناك العديد من الوسائل التي تسهم في توقع ارتكاب الجريمة والتنبؤ بزيادة معدلاتها والتعرف على مقترفيها في الوقت الذي يحاول المجرمون فيه توظيف الإمكانات المادية والتقنيات العلمية ومنجزات العلم ومخترعاته في سبيل ارتكاب جرائمهم، والإفلات من قبضة العدالة، ولأن كان توفر الحس الأمني في رجال الأمن ضرورة بالغة الأهمية، فإنه من الأهمية توفره عند كل مواطن لا سيما وأن مسؤولية الحفاظ على الأمن لا يقتصر فقط على (العاملين في الأجهزة الأمنية) بل على جميع فئات أفراد المجتمع باعتبار الأمن مسؤولية الجميع وكل مواطن هو رجل أمن.
يُقصد بالحس «الإدراك بإحدى الحواس الخمس» ويقصد بالأمن: مجموعة الإجراءات التربوية والوقائية والعقابية التي تتخذها السلطة لصيانته واستتبابه داخليًا وخارجيًا، انطلاقًا من المبادئ التي تدين بها الأمة ولا تتعارض أو تتناقض مع المقاصد والمصالح المقيدة.
خصائص الحس الأمني التي يجب أن تتوفر لدى كل رجل أمن صدق الإحساس وحسن تقدير الأمور والحكم على الأشياء، والقدرة على استغلال الفرص المتاحة وأنه صفة من صفات الشخصية لا تتوافر لدى العامة، بل هو ملكة يمتلكها البعض من المجتمع وإنه ليس شيئًا موروثًا بقدر ما هو ميزة وصفة تكتسب بالتربية والخبرة والمرونه والتعليم ويرتبط الحس الأمني بالإدراك الحسي الصحيح، ولهذا فهو يستوجب سلامة الحواس لدى رجل الأمن.
ويعتمد الحس الأمني على قوة الإيمان لدى رجل الأمن واليقظة العقلية وحسن التوافق مع النفس والمجتمع ويرتبط الحس الأمني بالمعارف الأمنية المتخصصة والثقافة العامة ويمكن أن يقسّم الحس الأمني إلى نوعين هما: حس أمني عام وحس أمني خاص.
الحس الأمني يمكن صاحبه من إدراك الأمور التي قد لا تكون لها دلالة ذاتية وإبراز مغزاها بطريقة صحيحة أساس لبناء الحكم الشخصي، بحيث يكون عادلاً ومحايدًا وصادقًا.
ويمكن أن يتكفل باستشعار الأخطار المحتملة وترجيح حجمها ومداها مما يمكن من سرعة وضع الخطة الأمنية الكفيلة بإجهاض هذه المخططات العدائية أو مواجهتها فور وقوعها فهو توقع وتنبؤ بخطر إجرامي قبل تحوله إلى ضرر وهو مازال في مهده لم ير النور.
محاولة الحس الأمني تأكيد الأدلة المبررة لكافة الإجراءات الأمنية من حيث القبض والتفتيش أو بأعمال التحري مثل المراقبة.
ومن أهم الوسائل لتنميه الحس الأمني التعليم والتدريب، وذلك باصطناع مواقف أمنية قريبة من الواقع ورصد مدى إمكانية الاستفادة من ملكة الحس الأمني بصورة تحقق حسن الإحاطة بالخطر قبل وقوعه أو التعرف على مرتكبيه بعد وقوعه ووسيلة الممارسة والتوجيه، وذلك بوضع رجل الأمن بشكل مقصود في نطاق أعمال تعتمد في أدائها على ملكة الحس الأمني سواء في مجال منع الجريمة أو في مجال ضبط مرتكبيها وتعليمهم على المشاهدة والتحليل، حيث يقوم القائد الأمني بتحليل القضايا والحوادث التي اعتمد فيها على ملكة الحس الأمني وإبراز النتائج والآثار التي كان يمكن أن تترتب على عدم اللجوء إلى تلك الملكة.

 ] المعالجة النفسية
تخصص علاج وإرشاد نفسي

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها