النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10967 الجمعة 19 أبريل 2019 الموافق 14 شعبان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:51AM
  • الظهر
    11:37AM
  • العصر
    3:08PM
  • المغرب
    6:03PM
  • العشاء
    6:33PM

كتاب الايام

مصيدة الاغتراب النفسي

رابط مختصر
العدد 9667 الأحد 27 سبتمبر 2015 الموافق 13 ذو الحجة 1436

يشعد العالم اليوم أزمات لم يشهدها التاريخ من قبل سواء من حيث تنوع الأزمات وشدتها أو في النتائج المترتبة عليها مما ينعكس على الإنسان الذي يجد نفسة مضطراً للتمرد على ذاته وعلى انسانتيه وعلى العالم المحيط به مما يجعله يعيش غريباً في بعض الأحيان في مجتمعه منعزلاً عن مسايرة تقدمة.
يقال اغترب الشخص أي نزح عن وطنه فهو مغترب وفي معجم علم النفس يوصف بأنه انهيار في العلاقات الإجتماعية الشخصية أو أنه الفجوة بين الفرد وذاته والانفصال بينه وبين الآخرين ذلك من غربة للفرد وانفصال عن مشاعره الخاصة التي تستبعد من الوعي.
كما أن هناك علاقة بين الشعور بالاغتراب وبين الانحراف الاجتماعي بكل أشكالة سواء أكان الجريمة أو غدمان المخدرات أو التفكك الأسري أو الأمراض النفسية والعصبية والجسمية.
من مظاهر الاغتراب النفسي انعدام القدرة وقلة الحيلة وعدم قدرة الشخص على التصرف الواعي بقدراتهوالشعور باللافعالية الشخصية، اما الغربة النفسية تدل على انخفاض شعور الفرد على انخاف شعور الفرد بذاته وانفصاله عنها او انها نقص إحساس الفرد بذاته وتباعده عنها وهي أيضاً شعور الفرد بأنه وحيد في العالم على الرغم من وجوده بين الآخرين وأنه ضائع في العالم لا يرحم ومنفصل عن سلوكة وافعاله بحيث تبدو له وكأنها غريبه عنه، من مظاهر الاغتراب النفسي اللامعنى شعور الفرد بانعدام المغزى من حياته وبأن الحياة لا قيمة لها وأنها تسير برتابه وثقل وبأنه لا يمتلك هدفاً واضحاً يستحق الحياة.
ينظر المغترب إلى العالم والى نفسة على أنه سلعة يمكن بيعها وشرؤها وليس لها إلا قيمة مادية فلم يعد نجاح الفرد في بيع شخصيته في سوق المعاملات الاجتماعية والاقتصادية.

 * (تخصص علاج وارشاد نفسي)
[email protected] حساب الانستقرام الايميل: @daniankabli

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها