النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11927 الجمعة 3 ديسمبر 2021 الموافق 28 ربيع الآخر 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:45AM
  • الظهر
    11:27AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:45PM
  • العشاء
    6:15PM

كتاب الايام

شاهدته ولا تعرفه

رابط مختصر
العدد 9557 الثلاثاء 9 يونيو 2015 الموافق 21 شعبان 1436

هذا واحد من بين عدة ممثلين في السينما المصرية تخصصوا في أداء دور الخواجة والتحدث بالمصرية على طريقة اليونانيين ممن كانوا اصحاب طنة ورنة في مصر الملكية، ولاسيما في مدينة الاسكندرية التي لا تزال تحتضن بعض مطاعمهم ومقاهيهم وأنديتهم. ولأنه مصري من أصل يوناني أو قريقي فإن المخرجين سجنوه في أدوار المهن التي كان يزاولها يونانيو مصر مثل ساقي الحانة، وغرسون المطعم، وحلاق النساء، ومدير الملهى الليلي، والجواهرجي، أوموظف مكتب الإستقبال في الفندق كما في فيلم «الزوجة العذراء» (إنتاج عام 1958) من بطولة فاتن حمامة وعماد حمدي وأحمد مظهر وزوزو ماضي.
إسمه «جورج يوردانيدس»، من مواليد الاسكندرية في نوفمبر 1913 ، ظهر في العديد من الأفلام لمدد قصيرة إبتداء من فيلم «بنت العمدة» من انتاج عام 1949 وبطولة كمال الشناوي وزوجته الأولى هاجر حمدي، وانتهاء بفيلم «السبع بنات» من انتاج 1961 وبطولة نادية لطفي وزيزي البدراوي واحمد رمزي وحسين رياض.
من أدواره التي لا تنسى دور صاحب الحانة «كوستا» في فيلم «إحنا التلامذة» (إنتاج 1959)، الذي يُقتل على يد أبطال الفيلم الثلاثة (شكري سرحان وعمر الشريف ويوسف فخر الدين)، ودوره في فيلم «حسن وماريكا» (1959) حيث يقوم بدور «ماركو كرياكوس» الذي يصل إلى مصر للزواج من قريبته ماريكا (مها صبري) إبنة «ياني» الحلاق (إستيفان روستي) ، محاولا اختطافها من الشابين اللذين يتنافسان على حبها وهما العبيط «حسن» (إسماعيل يس)، وفهلوي (عبدالسلام النابلسي).
وفي فيلم «السبع بنات» يلعب دور الموظف في محل المجوهرات الذي يذهب بأمر من رب عمله مع فتحي (نور الدمرداش) والفتاة التي أغراها بحبه وثرائه سلوى (سعاد حسني) إلى فيلا الأول ليعرض المجوهرات على والدته (عزيزة حلمي)، فيتعرض إلى عملية نصب يخسر معها طقم المجوهرات النفيس.
ولئن ظهر هذا الفنان في فيلم «الفانوس السحري» (انتاج عام 1960) في دور مختلف عن ادواره المعروفة هو دور الرجل الثري الذي يحجز طاولة خاصة في إحدى الملاهي، فإنه يتقمص هذا الدور بصورة أوضح في فيلم «سر طاقية الإخفاء» (انتاج عام 1959) حيث نجده في دور «نوغت» ملك الشوكولاتا الذي تتسابق الصحف على إجراء مقابلة معه دون جدوى بسبب الحراسة المشددة عليه، لكن صحيفة النور وحدها تنجح في إختراق حرسه الخاص بفعل طاقية الإخفاء الموجودة عند محررها عصفور عبدالقيوم (عبدالمنعم إبراهيم).
شارك جورج في 24 فيلما مصريا معظمها في حقبة الخمسينات(منها خلاف ما ذكرناه آنفا: شهر عسل .. بصل، بين إيديك، لوعة الحب، بين السماء والأرض، المعلمة، بورسعيد، إنت حبيبي، دليلة، عرايس في المزاد، بنت الجيران، خطف مراتي، مليون جنيه، وكأس العذاب)، كما شارك في بعض الأفلام اليونانية مثل فيلم «العانس» وفيلم «ايقاظ يوم الأحد»، وتوفي في مارس 2005 في القاهرة عن عمر ناهز 84 عاما.
في 20 مارس من العام الجاري نظم المركز الثقافي اليوناني في القاهرة بالتعاون مع جمعية الصداقة المصرية اليونانية والسفارة اليونانية في مصر احتفالا بمرور عشرة أعوام على رحيل الفنان بحضور إبنه المخرج «ياني يوردانيدس.
ولعل ما لايعرفه الكثيرون عن هذا الفنان أنه تتلمذ على يد الراحل الكبير نجيب الريحاني، وعمل مع كبار المخرجين المصريين من أمثال يوسف شاهين وحسن الإمام.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها