النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11932 الأربعاء 8 ديسمبر 2021 الموافق 3 جمادى الأولى 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:48AM
  • الظهر
    11:29AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    5:46PM
  • العشاء
    6:16PM

كتاب الايام

شاهدته ولا تعرفه

رابط مختصر
العدد 9540 السبت 23 مايو 2015 الموافق 4 شعبان 1436

 

مِثْل شقيقه الفنان عبدالمنعم إسماعيل الذي تحدثنا عنه في حلقة الأسبوع الماضي، عُرف الممثل حسين إسماعيل بأداء الأدوار الثانوية الصغيرة في السينما المصرية في أفلام اللونين الأبيض والأسود، متخصصا كشقيقه أيضا في تقمص أداء شخصيات أصحاب الحرف والمهن مثل الجزار والحلاق وساعي البريد وبواب العمارة وكمساري الأوتوبيس وجرسون المطعم وحاجب المحكمة والشاويش الأمي والفلاح الصعيدي و»التمرجي» وغيرها. الفارق بين الشقيقين يكمن في أن حسين أثقل وزنا من عبدالمنعم، وأقل كلاما وضجيجا من الأخير، ولم تلازمه أفيهات خاصة.
من أدواره التي لا تُنسى أبدا، دوره في فيلم «مراتي مدير عام» من انتاج 1966 وتمثيل شادية، صلاح ذوالفقار، يوسف شعبان، كاريمان، توفيق الدقن، عادل امام، وشفيق نورالدين، حيث يقوم بدور الساعي «حنفي» في مصلحة حكومية، والذي يحتفظ بملف يضم «شبشب» وكيل المصلحة عبدالقوي «شفيق نور الدين» يفتحه له كلما أراد الأخير إعادة التوضؤ بعد مصافحة مديرة المصلحة (شادية). ثم هناك دوره الخالد في فيلم آه من حواء (انتاج 1962) المقتبس من رواية «ترويض النمرة» لشكسبير، حيث أدى في هذا الفيلم دور «زنفل» مساعد الطبيب البيطري الدكتور حسن (رشدي أباظة) الذي يؤتى به لترويض الفتاة الشرسة الكارهة للرجال أمينة (لبنى عبدالعزيز)، فيضفي «زنفل» البهجة على أجواء الفيلم بحركاته وتصرفاته وتعابيره الكوميدية الصامتة. وفي فيلم «أم العروسة» (1963) يؤدي حسين اسماعيل دور الطباخ المكلف باعداد وليمة حفل الزواج فيظهر في لقطات صامتة لكنها معبرة عن هول مفاجأة العدد الكبير من الحضور المفترض أن يتناولوا الوليمة المكلف هو باعدادها. أما في فيلم «شنبو في المصيدة» (1968) أمام فؤاد المهندس وشويكار وسمير صبري ويوسف وهبي فيقوم بدور صاحب «فرن الأمانة» الذي يداوم في الفرن مع زوجته «التخينة» الحامل، والذي يعاقب محاسبه «شنبو مصطفى شنبو»(فؤاد المهندس) ويقول له كلما أراد الأخير مواجهته وتبرئة ذمته: «خش بظهرك.. بص قدامك.. الست بتتوحم».
ولد حسين اسماعيل في أكتوبر 1922، وتوفي في يوليو 1974، وقدم خلال مسيرته الفنية نحو تسعين عملا بدأها بفيلم «المهرج الكبير» (1952) وأنهاها في سنة 1972 بفيلم «عاشق الروح». وما بين هذين العملين شارك في أفلام مهمة أخرى مثل: سمارة، أغلى من حياتي، نحن بشر، الجسد، كدت أهدم بيتي، ثورة المدينة، حب وإعدام، المليونير، بنات بحري، بهية، المتمردة، الشياطين الثلاثة، قصر الشوق، قنديل أم هاشم، الحب المحرم، السلم الخلفي، الزوج العازب، ومعبودة الجماهير، إضافة إلى مجموعة من الأفلام التي تحمل إسم إسماعيل يس. ومن بين هذه الأفلام ما ظهر فيها سويا مع شقيقه عبدالمنعم.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها