النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11378 الثلاثاء 2 يونيو 2020 الموافق 10 شوال 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:13AM
  • الظهر
    11:36AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:26PM
  • العشاء
    7:56PM

كتاب الايام

هرب الرجال

رابط مختصر
الخميس 6 صفر 1431هـ العدد 7591

كان الناس يهربون من الحروب والمصائب والكوارث ولكن انقلبت الدنيا وصار الرجال تحديداً يهربون من زوجاتهم. ورغم أن الهروب ليس اكتشافاً مذهلاً إلا أن النفور لا يزال على قائمة الأسباب التي تجعل الرجل يهرب من زوجته ويرضى بأن يعتبر بيته مجرد فندق خمس نجوم للنوم ومطعم فاخر للأكل. وعندما سأل استفتاء عربي مجموعة رجال حول أسباب نفور الرجل من الزوجة، قال بعضهم: إن الرجل الشرقي بشكل عام ينفر من المرأة عندما لا تحترم رجولته ولا تشعره بأنها أنثى بكل ما تعنيه هذه الكلمة من معنى. كما أن الرجل ينفر من امرأته عندما تكون ثرثارة ومتطلبة دائماً ودائمة الشكوى، وتستقبله بفتور عندما يعود من عمله مرهقاً. كما ينفر منها حين لا تبالي بأهله وأصدقائه وعندما تتدخل بأشياء لا تعنيها. ووجد رجال آخرون أن نفور الرجل من المرأة يأتي حين تتعدى المرأة حدودها، وحين تخاطبه ندا لند. كما أن الرجل ينفر منها إذا كانت كاذبة تعمى عينيه عن الحقيقة. وينفر أيضاً حين تحاول أن تعلو وتترفع عليه. فالرجل يريد المشاركة فيما بينهما في كل شيء وهذه مسألة مقدسة. وعلاوة على ذلك فهناك رجال ينفرون من المرأة التي لا تزن تصرفاتها في جميع مجالات الحياة سواء مع الزوجة أو الأهل أو الأصدقاء أو الأولاد. ووجد رجال في الاستفتاء أن المرأة هي الركيزة الأساسية لنجاح الحياة والرجل ينفر منها حين تسبب خللا في هذه الركيزة، أما السلوكيات التي تسبب في هذا الخلل فهي مثل: الكذب، الخداع، اللامبالاة بالزوج وباهتماماته. وكل ذلك يجعل المرأة عاجزة عن إدارة أمورها ويدفع الزوج إلى النفور، والبحث عن امرأة أخرى. كذلك ينفر رجال كثيرون من المرأة الثرثارة والتي تتكلم بصوت عال ولا تعرف ضوابط أو حدود تصرفاتها وهيمنتها على زوجها وبيتها. وعموماً في هذا الكلام ظلم كبير للمرأة لأن الرجال في هذا الاستفتاء “طلعوا حرتهم” في النساء ووجدوا أن النفور سببه المرأة. إنني مستعد لإجراء استفتاء تقول فيه النساء ما يردن حول أسباب نفورهن من الرجال وعند ذلك لا تكفينا زاوية واحدة لسرد أسباب النفور وربما عشرات الزوايا، فما في القلب كثير فما بالكم يفضفض؟!

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها