النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11198 الجمعة 6 ديسمبر 2019 الموافق 9 ربيع الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:47AM
  • الظهر
    11:29AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

كتاب الايام

إفرازات نهائي الطائرة

رابط مختصر
العدد 7712| السبت 22 مايو 2010 الموافق 7 جمادى الآخرة 1431هـ

من عايش دوري الكرة الطائرة المحلي يدرك أننا نستند على اتحاد رائع استطاع توفير رعاة لمباريات المربع الذهبي و كأس ولي العهد و يدير اللعبة كما ينبغي.. فضلاً عن وجود مدربين متميزين و لاعبين كبار في الأخلاق و المستوى و جماهير تستحق التحية. أول الحديث الشكر لإدارة الاتحاد على تنظيم المباراة النهائية.. ثم أن لكل مباراة إفرازاتها الخاصة.. فما قام به مشجع المحرق بيّن أننا نمتلك شخصيات مؤثرة أذكر منها الشخصية الأبرز لاعب ارتكاز المحرق محمد مفتاح الذي احتوى المسألة بطريقة احترافية. مفتاح يبدو أنه يمتلك مفتاحاً لقلوب جماهير نادي النصر الغاضبة و تحكّم فيها بجهاز "ريموت كنترول" ناتج عن قوة العلاقة معها عبر مواقف سابقة.. و حسناً فعل اتحاد الكرة الطائرة عندما قرر تقديم الشكر له على موقفه الرائع الذي كفى الاتحاد و رجال الأمن شر الاشتباك. مدرب النصر رضا علي يستحق الثناء لمساعدته في تهدئة الأوضاع مستغلاً حب الجماهير النصراوية له و التي تجاوبت معه لوعيها.. و من لا يحب رضا علي فهو لا يمتلك قلباً سليماً. بعض جماهير النصر لها ألف تحية لتقبلها المصالحة من مفتاح و فاضل عباس و توجهها لمعاتبة الأخير على ما قام به إبن أخته بدلاً من تصعيد الوضع.. و اليد الواحدة لا تصفق، اليد الثانية (أيمن سلمان) كان اليد اليمنى في التهدئة. لو أردنا الحديث عن المزيد من الشخوص لما انتهينا.. فالمباراة زاخرة بالكثير من الدروس و الإفرازات. ما يهمنا من الناحية الفنية هو وجود مدربين كبيرين محمد المرباطي الذي استعان بأيمن هرونة كضارب ليضمن وجوده إلى جانب المدافع الحر راشد الحايكي لتقوية الاستقبال.. و إعادته المعد أحمد يوسف للاستفادة من خبرته في تنويع اللعب على الضاربين و تخفيف الضغوطات على جميع اللاعبين و رفع المعاناة من تحمل المسؤولية.. كل تلك الأمور أنتجت فريقاً قوياً متماسكاً. رضا علي أحد أفضل المدربين بفضل قراءته للفرق المنافسة و تغييره دوران اللاعبين عندما يشعر بوجود خلل و هذه ميزة يساعده على القيام بها لاعبو النصر بفضل إمكاناتهم العالية. طاقم تحكيم المباراة بقيادة جعفر المعلم و عبدالله حبيب أدار لقاء اكتملت فيه الصورة الرائعة من الأطراف المختلفة، جماهير المحرق لم تلتزم الصمت عندما أصيب ضارب النصر صادق إبراهيم و دعواتها له بالسلامة دليل على علو أخلاقها خصوصاً عندما وصفته بالغالي.. و هو فعلاً غالٍ على قلوب الرياضيين.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا