النسخة الورقية
العدد 11124 الإثنين 23 سبتمبر 2019 الموافق 24 محرم 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:57PM
  • المغرب
    5:35PM
  • العشاء
    7:05PM

كتاب الايام

مواجهة العدوان

رابط مختصر
العدد 7678 الأحد 18 أبريل 2010

في الوقت الذي تعلن فيه وكالة الانباء الايرانية (مهر) عن تصريح للرئيس الايراني احمدي نجاد ان حكومته ستشجع خمسة ملايين ايراني من المواطنين على مغادرة ايران من اجل الحد من الاضرار التي قد تنجم عن هزة ارضية قوية ومدمرة بشكل شامل. في هذا الوقت تتسرب انباء عن احتمال كبير كنتيجة لفشل قمة الامن النووي التي انعقدت بالولايات المتحدة الامريكية بدعوة من الرئيس الامريكي باراك اوباما لفرض عقوبات على جمهورية ايران الاسلامية تشكل رادعا لها لوقف استمرارها في صناعة السلاح النووي بتخصيب المزيد من اليورانيوم وبالنسبة غير المتفق عليها وما تسرب عن مسئول روسي كبير في مؤتمر صحفي عقده بموسكو ان بلاده على علم بوجود خطط لدى الولايات المتحدة الامريكية واسرائيل لتوجيه ضربة عسكرية إلى ايران لردعها عن الاستمرار في برنامجها النووي خاصة اذا فشل المجتمعون او الولايات المتحدة الامريكية في الوصول إلى اتفاق حول وقف برنامجها النووي الذي يتطور وتتزايد مفاعلاته ومراكز اختباراته يوما بعد يوم. والسؤال الذي يطرح نفسه في هذا المجال هل اقتراح الرئيس الايراني بتشجيع خمسة ملايين ايراني على النزوح من ايران هو تفاديا لما يمكن ان تتلقاه ايران من اضرار في الارواح نتيجة لتنفيذ التهديد الامريكي الاسرائيلي ومن اجل الحفاظ على ارواح الملايين من الشعب الايراني المهجرين الذين بالطبع سيحتلون النخبة من المواطنين القادرين على ازالة آثار العدوان والحفاظ على العقول المفكرة او الرائدة في ازالة ما يحدثه الدمار الشامل والمتوقع؟ وسؤال آخر هل ان الادارة الايرانية عازمة في مواجهة عدوان اسرائيل والولايات المتحدة الامريكية وعارفة بحجم الدمار الذي سيحدثه العدو المشترك من قبل الدولتين النوويتين؟ اذا كان العدوان الاسرائيلي الذي سيتم بموافقة امريكية سيكون بهذا الحجم الذي تتوقعه الادارة الايرانية فانه لابد وان يشمل معظم الدول المجاورة العراق ودول مجلس التعاون هذه الدول التي التزمت الحياد بل الصمت في كل ما جرى ويجري من مؤتمرات وتهديدات وتحديات وكأن الامر لا يعنيها والدمار لا يمس شعوبها في حال وقوع العدوان المشترك!!

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها