النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10760 الإثنين 24 سبتمبر 2018 الموافق 13 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

خالد بن حمد: إنجاز القوى البحرينية في غرب آسيا يأتي استمراراً لسلسلة الإنجازات

رابط مختصر
2018-07-12T16:11:18.633+03:00

رفع النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اتحاد دول غرب آسيا لألعاب القوى، رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أطيب التهاني والتبريكات إلى مقام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه ، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر ، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ، وإلى سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية ؛ بمناسبة تحقيق منتخبنا الوطني لألعاب القوى للرجال والسيدات لإنجاز تاريخي جديد متمثل في بطولة غرب آسيا الثالثة التي أقيمت في الأردن بتحقيق ٣٥ ميدالية ملونة منها ٢٠ ذهبية و١٢ فضية و٣ برونزيات واحتلال المركز الأول في جدول الترتيب العام للدول المشاركة.

وأكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن الإنجاز يأتي استمراراً لسلسلة الإنجازات التي اعتادت ألعاب القوى البحرينية على تحقيقها بمختلف المحافل الخارجية بفضل ما يحظى به الاتحاد والعداؤون والعداءات من رعاية واهتمام من قبل جلالة الملك المفدى أيده الله والحكومة الموقرة، ومتابعة ودعم سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، مشيراً سموه إلى أن ما تحقق هو انعكاس حقيقي لجدارة أم الألعاب البحرينية والتي أصبحت واجهة مُشرفة للرياضة البحرينية في السنوات الأخيرة.

وأشاد سموه بالأداء المتميز الذي قدموه اللاعبون واللاعبات في البطولة والجهود الكبيرة للأجهزة الفنية والإدارية والمتابعة الحثيثة من قبل المسؤولين في الاتحاد، معتبراً سموه بأن تكاتف الجهود أدت إلى ثمرة هذا الإنجاز الذي سيضاف وسيسجل في سجلات الرياضة البحرينية بشكل عام ورياضة ألعاب القوى بشكل خاص.

وأضاف سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن هذا الإنجاز سيدفع مجلس إدارة الاتحاد لتقديم المزيد من الدعم والرعاية للعدائين والعداءات لمواصلة مسيرة النجاحات المتميزة للرياضة البحرينية، لا سيما في الاستحقاق القاري القادم المتمثل في دورة الألعاب الآسيوية 2018 والتي ستقام في اندونيسيا، مبدياً سموه تفاؤله وثقته في قدرة القوى البحرينية بتحقيق إنجاز مُشرف آخر للرياضة البحرينية في المحفل الآسيوي الرياضي الأكبر.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا