النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10786 السبت 20 أكتوبر 2018 الموافق 11 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:22AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    3:39AM
  • المغرب
    5:06AM
  • العشاء
    6:36AM

رئيس «حقوقية النواب»: نأسف لقرار البرلمان الأوربي واستقائه المعلومات من مصادر لا تتصف بالنزاهة

رابط مختصر
2018-06-14T22:27:50.887+03:00
أعرب النائب عبدالرحمن راشد بومجيد رئيس لجنة حقوق الانسان بمجلس النواب البحريني عن بالغ اسفه ودهشته من القرار الصادر عن البرلمان الاوروبي اليوم الخميس بشأن حقوق الإنسان في مملكة البحرين.
مستغربا تكرار استقاء المعلومات والوقائع مِن مصادر مغلوطة لا تتصف بالنزاهة ولا المصداقية ولا الموضوعية، في الوقت الذي بنى فيه مجلس النواب البحريني شبكة من العلاقات البرلمانية الدبلوماسية مع مختلف البرلمانات والأحزاب؛ حيث استقبل مجلس النواب العديد من الوفود البرلمانية العالمية ومنهم أعضاء في البرلمان الاوروبي وفِي المقابل شارك النواب في العديد من الوفود الخارجية لحضور الملتقيات والاجتماعات واللجان الدولية التى تبين حجم الانفتاح الدولي للمجلس حرصا منه على بيان الحقائق وتقديم المعلومة السليمة والواضحة كممثلين للشعب، هذا المجلس الذي يأتي كأهم ثمار المشروع الاصلاحي الرائد لجلالة ملك البحرين منبثقا من استفتاء شعبي حر وقد شمل هذا المشروع تطوير مختلف الجوانب منها القضائية والحقوقية والإنسانية والسياسية وغيرها حتى باتت مملكة البحرين من اكثر الدول التزامنا بمواثيق ومعايير الحريات وحقوق الانسان العالمية والتي ضمنها الدستور البحريني، بشكل غير مسبوق يشهد له العالم بأسره كتجربة ديمقراطية حديثه تستحق الدعم والتأييد.
وشدد بأن مجلس النواب لم يألوا جهدا في التنسيق والتواصل مع البرلمان الاروبي ودعوة رئيسه وأعضاءه لأكثر مِن مره ولكن كانت هذه الدعوات تأجل بسبب ارتباطاتهم و عدم مناسبة الوقت، مؤكدا بأن أبوابنا مفتوحه و لا يوجد ما نخفيه عن العالم والدعوات مفتوحة لكافة البرلمانات من أجل التنسيق وتبادل الخبرات والعمل المشترك
وفِي ختام تصريحه كرر بومجيد ترحيب ودعم رئيس مجلس النواب البحريني للتعاون مع كافة برلمانات العالم وفِي المقابل ذلك نرفض تدخلها في شؤون مملكة البحرين الداخلية وبين انه المجلس سيرد على كل المغالطات بشكل مفصل لاحقا.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا