النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10640 الأحد 27 مايو 2018 الموافق 11 رمضان 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:15AM
  • الظهر
    11:35AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:23PM
  • العشاء
    7:53PM

تجار أغذية: معروض وفير من السلع برمضان وأسعار اللحوم والخضروات الأرخص بالخليج العربي

رابط مختصر
2018-05-16T17:20:32.010+03:00
أكد تجار أغذية على توافر معروض وفير من السلع الأساسية خلال شهر رمضان المبارك، مستبعدين حدوث أي ازمة طوال الشهر الفضيل وذلك بفضل تعاون كافة الجهات المعنية لضمان انسيابية حركة الاستيراد والشحن عبر كافة المنافذ البرية والبحرية والجوية.
وأجمع التجار خلال جولة ميدانية لوكالة أنباء البحرين (بنا) في سوق المنامة المركزي أن أسعار الأغذية الأساسية من لحوم حمراء وخضار وفواكه في البحرين ماتزال الارخص على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي، مما يبعث على الاطمئنان من أن الشهر الفضيل هذه السنة سيكون مريحا للتجار والمستهلكين على السواء.
وتوقع التجار أن تنخفض معدلات الطلب المتزايدة على السلع الغذائية مع حلول اليوم الخامس من رمضان او انقضاء الأسبوع الأول من الشهر الفضيل مع تشبع المستهلكين من المشتريات الرمضانية وقضاء حاجياتهم خلال الأيام الأولى من رمضان.
وأكد تاجر اللحوم في سوق المنامة المركزي سيد ناصر الحليبي أن الطلب في رمضان على اللحوم يزيد بنسبة 60% الى 70% مقارنة مع الأيام العادية، مؤكدا أن جميع القصابين استعدوا للشهر الفضيل بصورة مميزة لتوفير احتياجات المستهلكين من لحوم الأغنام والعجول والأبقار.
وبين الحليبي أن بلدان المنشأ التي يتم الاعتماد عليها في استيراد اللحوم الحمراء هي استراليا وباكستان واثيوبيا والسودان، لافتا الى أن استراليا ماتزال تحتل المركز الأول من حيث معدلات الاقبال على لحومها على مستوى المستهلكين الأفراد والمطاعم.
وأوضح ان كل تاجر في سوق المنامة المركزي يطرح من 80 الى 100 راس بقر و 200 الى 300 راس غنم يوميا، لافتا الى انه يتواجد في المملكة حاليا 7 شركات مستوردة للحوم والتي ساهمت في تنويع معروض اللحوم بعد كسر احتكار شركة البحرين للمواشي.
واكد الحليبي ان أسعار اللحوم الحمراء في متناول الجميع وماتزال الارخص على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي، حيث يصل الكيلو غرام الواحد الى 2.500 دينار.
أما على مستوى سوق الدواجن، اكد الحليبي ان التجار قاموا بتوفير كميات كبيرة وبصورة يومية لتلبية احتياجات المستهلكين، مشيرا الى ان المواطنين والمقيمين يفضلون الإنتاج المحلي، واذا لم يتوفر يلجأون الى المنتج السعودي والتي ماتزال اسعارها مناسبة للجميع.
وقال تاجر اللحوم في سوق المنامة المركزي علي جمعة أبو جابر ان اطباق الثريد والمرق والهريس تعتبر أساس موائد الاسر الرمضانية خلال الشهر الفضيل، والتي يدخل اللحم كمكون أساسي في تحضيرها وطبخها.
وأكد ان الرقابة الصحية على أسواق اللحوم الحمراء تعتبر متميزة، فمنذ دخول اللحوم المملكة من مختلف المنافذ البرية والجوية وحتى وصولها الى الأسواق المركزية تمر بعدة مراحل من الرقابة.. مستبعدا حدوث أي ازمة لحوم خلال الشهر الفضيل بفضل تنوع المعروض ومصادر الاستيراد.
وقال تاجر الدواجن في سوق المنامة المركزي محمود صادق، ان الدجاج السعودي متوفر بكميات اكبر من الدجاج البحريني، لافتا الى ان الطلب على الدواجن في رمضان يزيد بمعدل 3 أضعاف مقارنة بالأيام العادية.
وأضاف صادق ان الاقبال على شراء الدواجن في الأسواق المركزي لم يعد قويا كما كان عليه في السابق، عازيا ذلك الى انتشار أسواق الهايبر ماركت الكبيرة والمجمعات التجارية المكيفة، مما يجعلها الخيار المفضل للكثير من المستهلكين.
ولفت صادق الى ان كل تاجر يقوم بتنزيل ما مجموعه 100 الى 200 دجاجة خلال بداية الشهر الفضيل، منوها الى ان الطلب يتفوق على المعروض في اول أسبوع من رمضان، وتعود معادلة العرض والطلب الى الاعتدال مع حلول منتصف الشهر الفضيل.
واكد صادق استقرار أسعار الدواجن بكافة أنواعها ومصادرها، حيث يبلغ سعر كيلو دجاج المزرعة البحريني ودجاج التنمية والمراعي السعودي 1.200 دينار.
كما اكد صادق توافر البيض بأنواع متعددة من الكويت وتركيا والسعودية والهند وهولندا وأوكرانيا، لافتا الى ان البيض البحريني يعتبر الاغلى سعرا بحكم الطلب الكبير عليه.
وأكد تاجر الخضروات والفواكه في سوق المنامة المركزي رضا البستاني انه تم طرح 3500 طن من كافة أنواع الخضروات والفواكه والورقيات بصورة يومية منذ يوم الثلاثاء الماضي، ومن المتوقع طرح 4500 طن يوم غد الأول من شهر رمضان المبارك.
ولفت البستاني الى ان الطلب على الخضروات والفواكه يبدأ بالانخفاض تدريجيا منذ اليوم الخامس من الشهر الفضيل، ليعود مرة أخرى بالانتعاش مع صرف الرواتب أواخر الشهر الجاري.
وأشاد البستاني بجهود شؤون الجمارك والتنسيق المستمر مع المنافذ الرئيسية لضمان انسيابية حركة نقل وشحن وتجارة الخضروات والفواكه في كافة أسواق المملكة، مؤكدا ان التجار يبذلون اقصى جهودهم لتفادي وقوع أي نقص في أي سلعة غذائية.
وذكر البستاني ان انتاج الخضروات والفواكه في موسم الصيف يخف في دول الخليج على رأسها السعودية والامارات وسلطنة عمان، حيث يتم الاعتماد على بلدان الشام وبالأخص الأردن في استيراد الأغذية الرمضانية، إضافة الى مصر والهند وباكستان وغيرها من دول أوروبية.
اما ابرز السلع المطلوبة خلال رمضان، فقد أكد البستاني انها تشمل الحشائش كالبقدونس والنعناع والكزبرة، والخضار كالكوسا والخيار والطماطم والبطاطا والقرع والخس، والفواكه كالبطيخ الأحمر والشمام والعنب والمانجو والكرز والمشمش والخوخ والنكترين.
ونوه البستاني الى ان 70% من الكميات المستوردة من الخضروات والفواكه يتم نقلها عبر المنفذ البري جسر الملك فهد، فيما يتم نقل 20% منها جوا عبر مطار البحرين الدولي، و10% المتبقية بحرا عبر ميناء خليفة.
ودعا البستاني جمهور المستهلكين الى عدم اللجوء الى الشراء الزائد او التخزين للسلع الرمضانية مع توفر جميع المنتجات.
المصدر: بنا

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا