بشرى للبدناء.. السمنة لا تقلل من خصوبة الرجال

بشرى للبدناء.. السمنة لا تقلل من خصوبة الرجال

No ads

نفت دراسة بحثية حديثة، ما يتردد عن أن زيادة الوزن تؤثر على خصوبة الرجال؛ بما يقلل من فرصتهم في الإنجاب، وهو ما يحمل بشرى سارة، لأصحاب الأوزان الزائدة.
وأوضح الباحثون أنه بعد تحليل أكثر من 200 رجل، لديهم سمنة، على مدى 10 أشهر، لم يجدوا فرقا كبيرا في سرعة وحجم وشكل الحيوانات المنوية، ما يتناقض مع أبحاث سابقة، كانت تشير إلى أن من يحمل كتلة جسم يزيد مؤشرها على 30، بما يعني أنه بدين، قد يكون عرضة لانخفاض فرص الإنجاب، ولو بالتلقيح الاصطناعي.
وحلل الباحثون من جامعة “بنين”، الإفريقية، 206 رجال أصحاء، يتراوح مؤشر كتلة الجسم لديهم بين المعدل الطبيعي وهو 18.5، و25، حيث قدم الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و40 سنة، عينات من الحيوانات المنوية، التي تم تقييمها في المختبر؛ لمعرفة حركتها وشكلها، وكذلك أي شوائب بها، وتمت متابعتهم على مدى 10 أشهر.
وأظهرت النتائج، التي نشرت في المجلة الدولية للطب الحيوي الإنجابي، أن مؤشر كتلة الجسم المرتفع، لا يؤثر بشكل كبير على جودة السائل المنوي، وقال الدكتور “جيمس أوساييو كوموان”، الباحث الرئيس في هذه الدراسة: “مقارنة مقاييس السائل المنوي للأشخاص الذين خضعوا للدراسة، مع مؤشر كتلة الجسم، أظهرت عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية، في معايير السائل المنوي من حيث عدد الحيوانات المنوية، وحركتها وشكلها”
في المقابل قالت “هانا فيسنوفا”، مديرة عيادة الإخصاب “IVF Cube”، التي لم تشارك في الدراسة: “هناك في الواقع القليل من الأدلة، التي تربط بين السمنة ونوعية الحيوانات المنوية لدى الرجال، وأرى أن الأمر يتطلب المزيد من الدراسة.
وأضافت: “يؤثر مستوى السمنة المرتفع بشكل غير مباشر على الشهية الجنسية، وقد يعاني المرضى الذين يعانون من السمنة، ارتفاعا في ضغط الدم، وغيرها من المشكلات الصحية التي قد تسبب ضعف الانتصاب، والإعاقة الجنسية”.

No ads

View Web Edition: WWW.ALAYAM.COM