النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10691 الثلاثاء 17 يوليو 2018 الموافق 4 ذو القعدة 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:25AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:32PM
  • العشاء
    8:02PM

حتى لا تصبح خطراً على صحتك .. 6 أشياء تستخدمها يوميا تجبرك على تغيرها أو الاستغناء عنها

رابط مختصر
2018-06-19T11:15:00.243+03:00
هل تذكر متى اشتريت فرشاة أسنانك وهل ما زلت تستخدمها؟ ومتى تقوم بتغيير غطاء الفراش أو ملابس النوم؟ وكم مرة تستخدم منشفة الحمام؟
وحسب صحيفة "جازيت لايف" البريطانية، فإننا نستخدم بعض الأشياء في المنزل مرة كل بضعة أشهر، لكن هناك بعض الأشياء الأساسية والتي يجب استخدامها يوميًا، وتحتاج إلى التنظيف كثيرًا، وفي تقرير للصحيفة، يتناول الخبراء ستة أشياء مما نستخدمه يوميًا، كاشفين متى وكيف ننظف تلك الأشياء، ومتى نتوقف عن استخدامها مطلقًا، من أجل الحفاظ على صحتنا.
* ملابس نوم
يتم تغيير ملابس النوم كل ليلتين أو مرة واحدة كل أسبوع، وتقول الباحثة سالي بلومفيلد، استشاري الصحة العامة والوقاية من الأمراض المعدية: "يحدث احتكاك مباشر بين ملابس النوم وجلد الإنسان، وتلتصق بها خلايا الجلد التي تخرج من جسم الإنسان، وتكون الملابس مليئة بالكائنات الدقيقة، بمعدل كبير، وإذا انتقلت الكائنات الحية من الملابس إلى المكان الخطأ في جسم الإنسان فقد تسبب مشاكل صحية، على سبيل المثال، بكتيريا (إيكولاي) التي تنقل من الأمعاء إلى المسالك البولية، يمكن أن تسبب في التهاب المثانة".
* ملاءات السرير

يتم تغيير ملاءات السرير مرة في الأسبوع، ولا ترتب سريرك كل صباح، بل على الأم أن ترفع غطاء النوم وفتح النوافذ وتترك ملاءات السرير لتجف من الرطوبة.

وحسب الخبراء، يتساقط من جسم الإنسان نحو 14 جرامًا من خلايا الجلد كل أسبوع، وتبقى هذه الخلايا ومخلفاتها على السرير، وتصبح البيئة الرطبة والدافئة مثالية لنمو حشرة عث الغبار، والتي تسبب الإصابة بحساسية عث الغبار، خصوصًا لدى الأطفال، ويجب غسل الملاءات في درجة حرارة 60 مئوية على الأقل لقتل العث.
* قماش غسل الأواني

يتم تنظيف قماش غسل الأواني بعد كل استخدام، حيث تحتوي على نحو أربعة مليارات من الجراثيم الحية، وهي ستة أضعاف كمية البكتيريا في أماكن مثل مقابض المراحيض.

ولابد من غسلها جيدًا وتجفيفها بالهواء بعد كل استخدام، ولا يجب تركها فوق صنابير المطبخ أو الحوض.
* منشفة الأواني

يتم تغيير منشفة الأواني كل يوم، ولا يجب أن يستخدمها الإنسان لتجفيف يديه، لأنها واحدة من أكبر أسباب انتقال التلوث.

ويقول موقع "ساينس ديلي" الأمريكي: "تتلوث مناشف الأواني بسرعة وسهولة، وبمستويات كبيرة، بما في ذلك الكائنات الدقيقة التي يمكن أن تؤدي إلى أمراض تنقلها الأغذية، ويجب غسل مناشف الأواني في درجة حرارة 60 مئوية على الأقل.
* مناشف الحمام

مناشف الحمام شخصية، ويجب تغييرها بعد استخدامها ثلاث مرات، وتمتص مناشف الحمام خلايا الجلد الميتة والبكتيريا الطبيعية من أجسامنا والظروف الدافئة الرطبة تعني أن هذه البكتيريا تزدهر وتنمو.

ويحذر الخبراء من تشارك أفراد الأسرة في استخدام مناشف الحمام، لأنها يمكن أن تنشر البكتيريا والفيروسات التي قد تسبب التهابات الجلد، ويجب غسل مناشف الحمام في درجة حرارة 60 مئوية على الأقل، مع إضافة منتج مضاد للبكتيريا.
* فرشاة الأسنان

بالطبع يتم غسل فرشاة الأسنان بعد كل استخدام، ويتم تغييرها كل ثلاثة أشهر، وتقول الدكتورة أوشينا أوكوي ، مدير عيادات مجموعة لندن سمايلنج لطب الأسنان: "إن فرشاة الأسنان تحتوي على نحو 10 ملايين من البكتيريا والجراثيم مثل فيروس الإنفلونزا، كما يجب حفظ فرشاة الأسنان في خزانة مغلقة، أو خارج الحمام، بعيدًا عن المرحاض.

المصدر: الانباء

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا