x
x
  

الايام نت - محليات

العدد 8963 الخميس 24 أكتوبر 2013 الموافق 19 ذو الحجة 1434
  • سعادة وزير الدولة للشؤون الخارجية يرعى احتفال الأمم المتحدة بحملتها استقصاء "عالمي"

سعادة وزير الدولة للشؤون الخارجية يرعى احتفال الأمم المتحدة بحملتها استقصاء "عالمي"
 
 

تحت رعاية سعادة السيد غانم بن فضل البوعينين وزير الدولة للشؤون الخارجية ، أحتفل فريق الأمم المتحدة بمملكة البحرين بيوم الأمم المتحدة العالمي الذي يصادف 24 أكتوبر من كل عام، وذلك مساء اليوم الخميس في فندق الدبلومات وبدعم من وزارة الخارجية، وهيئة شؤون الإعلام، حيث تم التطرق إلى حملة استقصاء "عالمي"، والمعني باستقصاء الأمم المتحدة العالمي من أجل عالم أفضل. وقال سعادة وزير الدولة للشؤون الخارجية في كلمة بهذه المناسبة: إنه لمن دواعي سروري أن أكون هنا اليوم ونحن نحتفل بيوم الأمم المتحدة، و إطلاق حملة استقصاء "عالمي" مسح الأمم المتحدة العالمي من أجل عالم أفضل. كما يسعدني أن أري مشاركة هذا العدد الكبير من المواطنين في هذه المناسبة الهامة، وأود أن أعرب عن خالص شكري لمنسق الأمم المتحدة المقيم،السيد "بيتر جرومان"، على دعوته الكريمة والجهود المتميزة التي بذلها أعضاء فريق الأمم المتحدة هنا في البحرين. وأضاف سعادته:أود أيضا أن أعرب عن خالص التهاني و الإشادة بما شاهدناه هذا الصباح من الأعمال الفنية الرائعة للموهوبين من الفنانين البحرينيين الشباب – والتي تميزت بالمهارة والروعة والجمال حقا، والتي إن دلت فإنما تدل على ثراء تراث الشعب البحريني وسعة خياله وتعدد مواهبه. كما نوه سعادة السيد غانم بن فضل البوعينين بالإنجازات التي حققتها الأمم المتحدة ، مرحبا بدعوة أمينها العام فيما يتعلق بالشأن السوري ، حيث قال سعادة الوزير في هذا الصدد: ونحن نحتفل بيوم الأمم المتحدة، فإنه يتحتم علينا ليس الاعتراف والإقرار بالعديد من الإنجازات التي حققتها الأمم المتحدة في مسيرتها على مدى السنوات ألثمانِ وستون (68) الماضية، بل علينا أيضا التفكير بجد في القضايا الملحة التي نواجهها اليوم، والنظر بعمق في كيفية ابتكار الحلول الناجعة لمعالجة تحديات المستقبل بصورة أفضل . لذا فإننا نرحب و نؤيد بكل صدق وإخلاص دعوة الأمين العام في رسالته بمناسبة يوم الأمم المتحدة لبذل المزيد من الجهد لوضع حد لمعاناة الشعب السوري الشقيق، والذي تذكرنا محنته باستمرار بالحاجة الملحة لأن تتحمل كافة الدول مسؤولياتها وفقا لما هم منصوص عليه في ميثاق ومبادئ الأمم المتحدة. كما أشاد سعادته بحملة استقصاء "عالمي" قائلا: ويسعدنا أن نرحب أيضا إطلاق حملة استقصاء "عالمي" مسح الأمم المتحدة العالمي من أجل عالم أفضل، وإتاحة الفرصة للرأي العام للمساهمة في مناقشة وتحديد بنود جدول أعمال التنمية لما بعد عام 2015. وكما جاء في أهداف الألفية الإنمائية بصورة واضحة وقاطعة، فإن الأمم المتحدة هي منتدى فعال فريد لحشد التزامات وتسخير إمكانيات المجتمع الدولي بشأن القضايا العالمية، وتقديم دعم حقيقي وملموس لأولئك الذين هم في أشد الحاجة إليه. ونأمل أن ألا يقتصر دور استقصاء "عالمي" استقصاء الأمم المتحدة العالمي من أجل عالم أفضل على تنبيه صانعي القرارات و السياسات عند مناقشة جدول الأعمال لما بعد عام 2015 للمواضيع الأكثر إلحاحا واهتماما للشعوب فحسب، ولكن للتأكيد أيضا على دور الأمم المتحدة في تعزيز المشاركة الشعبية الواسعة والمشاركة في القضايا الحيوية عالميا. وأختتم سعادة وزير الدولة للشؤون الخارجية كلمته قائلا: لا يسعنا إلا أن نسجي التهاني الحارة للأمم المتحدة في هذا اليوم الهام في تاريخها، كما أننا نتطلع إلى مزيد من الجهود الدولية للتصدي للتحديات العديدة التي يواجهها عالمنا سواء في الحاضر أو المستقبل. وقد شهد الحفل كذلك تقديم عرض حول حملة استقصاء "عالمي"الذي قدمته الأمم المتحدة، ويعتبر مسلكا استثنائيا للمواطنين يمكنهم من إبداء رأيهم في 16 أولويات إنمائية والتي ينبغي أن يدرجها قادة العالم في الإطار الإنمائي القادم. حضر الحفل سعادة السيدة سميرة بن رجب وزيرة الدولة لشؤون الاعلام وعدد من السفراء والمسؤولين.


زائر
عدد الأحرف المتبقية
   =   

تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة
  إقرأ في عدد اليوم