النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10474 الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 الموافق 24 ربيع الأول 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:51AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:28PM
  • المغرب
    4:47PM
  • العشاء
    6:17PM

في صفقة رعتها الدوحة بين الميليشيات المتحاربة في سوريا

أمير قطر في مقدمة مستقبلي الصيادين المختطفين بالعراق

رابط مختصر
العدد 10240 السبت 22 ابريل 2017 الموافق 25 رجب 1438
استقبل أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني المواطنين القطريين الذين كانوا قد اختطفوا في جمهورية العراق، وذلك لدى وصولهم مطار الدوحة الدولي مساء امس الجمعة.
ويبلغ عدد القطريين الذين كانوا مختطفين في العراق 26 والمرافقين لهم، علما بأنهم كانوا قد دخلوا الأراضي العراقية بصورة شرعية واختطفوا خلال قيامهم برحلة صيد منذ شهر ديسمبر 2015.

وكانت قد أكدت مصادر حكومية عراقية في وقت سابق من يوم أمس إطلاق 26 قطريا كانت مجموعات مسلحة قد اختطفتهم قبل عامين تقريبا خلال رحلة صيد في العراق.
وقال مصدر مطلع في الحكومة لـ«سكاي نيوز عربية» إن «الصيادين القطريين كانوا في ضيافة رئيس الوزاء حيدر العبادي عند اطلاق سراحهم.

وكانت تقارير قد توقعت الخميس الإفراج عن القطريين المخطوفين في العراق.
وربطت التقارير إطلاقهم مع تقدم تنفيذ الصفقة التي رعتها قطر بين الميليشيات المتحاربة في سوريا، لتهجير سكان البلدات الأربع في سوريا: كفريا والفوعة ومضايا والزبداني.

واُختطف القطريون في جنوب العراق في ديسمبر 2015، على يد مجموعة من 100 شخص، عرف فيما بعد أنهم ينتمون لتنظيم «كتائب حزب الله» في العراق.
وكانت التوقعات بالإفراج عن المخطوفين القطريين يوم السبت الماضي،

إلا ان تفجير حافلات الخارجين من كفريا والفوعة ومقتل 126 وإصابة 300 من ركابها عطل الصفقة التي بدأ التفاوض بشأنها في نوفمبر الماضي.
وذكرت تقارير صحفية، نشرت صحيفة «الغارديان» البريطانية بعضها، أن طائرة خاصة قطرية تربض في مطار بغداد منذ عدة أيام بانتظار الإفراج عن المخطوفين.
المصدر:  الدوحة – وكالات:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا