النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10476 الخميس 14 ديسمبر 2017 الموافق 26 ربيع الأول 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

هيغ في بنغازي لإظهار دعم لندن للمعارضة الليبية

مروحيات فرنسية وبريطانية تشارك في هجمات الناتو وسط معارضة موسكو

رابط مختصر
العدد 8091 الأحد 05 يونيو 2011 الموافق 3 رجب 1432 هـ
عواصم - وكالات: نشرت فرنسا وبريطانيا امس لاول مرة مروحياتها القتالية ضد قوات العقيد معمر القذافي بعد اسبوع من اعلان لندن الدخول في «مرحلة جديدة» من الغارات التي تشنها قوات الحلف الاطلسي على النظام الليبي في الوقت الذي وصل فيه وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ الي بنغازي معقل المعارضة الليبية في زيارة لاظهار الدعم للمعارضة المسلحة . واعلن الاطلسي ان مروحيات قتالية فرنسية من طراز تيغر وبريطانية من طراز اباتشي شنت ليلا غارات على تجهيزات وقوات تابعة للجيش الليبي . وقد اعرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن اسفه لذلك، مؤكدا ان «ما يجري انحراف عن قصد او غير قصد نحو عملية برية». ويستبعد القرار 1973 الذي اقره مجلس الامن الدولي في 17 مارس تماما «اي قوة احتلال (برية) باي شكل من الاشكال». في المقابل اعرب مصطفى عبد الجليل رئيس المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا عن ارتياحه لارسال مروحيات مرحبا «بكل عملية من شانها ان تسرع في سقوط نظام القذافي». من جانبه، صرح الكولونيل تييري بوركهار الناطق باسم قيادة الاركان الفرنسية ، انه «تم تدمير عشرين هدفا، منها 15 آلية عسكرية وخصوصا سيارات بيك آب مسلحة». واضاف ان هيكليات لقيادة الجيش الليبي قد استهدفت ايضا. وعادت المروحيات بعد ذلك الى حاملتيها المنتشرتين قبالة السواحل الليبية، الفرنسية تونير والبريطانية اتش.ام.اس اوشن. الى ذلك تبنى النواب الامريكيون الذين يشعر عدد كبير منهم بالغضب لان باراك اوباما لم يشاورهم بشأن التدخل العسكري في ليبيا، قرارا يطالب الرئيس بتوضيحات حول هذه المهمة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا