النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10477 الجمعة 15 ديسمبر 2017 الموافق 27 ربيع الأول 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:53AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    2:29PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

دوما تشيع ثمانية من قتلاها في غياب قوات الأمن والإفراج عن 90 معتقلاً

الرئيس السوري يكلف وزير الزراعة السابق تشكيل حكومة جديدة

رابط مختصر
العدد 8029 الإثنين 4 ابريل 2011 الموافق 29 ربيع الأول 1432
دمشق - وكالات: كلف الرئيس السوري بشار الاسد أمس وزير الزراعة في الحكومة السابقة عادل سفر تشكيل حكومة جديدة، خلفا لحكومة محمد ناجي عطري، كما أعلنت وكالة الانباء السورية (سانا). وكانت الحكومة السورية برئاسة عطري استقالت الثلاثاء الماضي بينما يشهد عدد من المدن السورية تظاهرات احتجاج ووافق الأسد الثلاثاء على استقالة الحكومة برئاسة عطري وكلفها تسيير الأعمال لحين تشكيل حكومة جديدة. وترأس عطري الحكومة السورية منذ 2003 وأجرى عليها عدة تعديلات منذ ذلك التاريخ. ورئيس الحكومة الجديد مولود في ريف دمشق عام 1953 ويحمل إجازة فى العلوم الزراعية من جامعة دمشق منذ عام 1977 وحائز على دكتوراه من المعهد الوطني للبوليتكنيك بفرنسا. وشغل سفر منصب عميد كلية الزراعة (1997-2000) ثم منصب أمين فرع جامعة دمشق لحزب البعث (2000-2002) ومدير عام المركز العربي لدراسات المناطق الجافة والاراضي القاحلة اكساد (2002-2006) عندما تسلم منصب وزير الزراعة. وسيكون من مهام الحكومة الجديدة البدء بتنفيذ برنامج الاصلاحات التي أعلنت عنها القيادة السورية لتهدئة الاحتجاجات غير المسبوقة التي تشهدها سوريا منذ 15 مارس. ومن بين الإجراءات التي اعلن عنها على لسان مستشارة الرئيس السوري، بثينة شعبان دراسة إلغاء قانون الطوارئ المعمول به منذ 1963، اعداد مشروع لقانون الاحزاب وزيادة رواتب الموظفين في القطاع العام، واتخاذ اجراءات لمكافحة الفساد. وعلى الأرض نزل آلاف الأشخاص أمس إلى شوارع مدينة دوما السورية للمشاركة في تشييع ثمانية متظاهرين قتلوا الجمعة برصاص قوات الامن، حسب ما افاد احد سكان هذه المدينة. وقال هذا المصدر «إن السكان في حالة حزن شديد» في دوما الواقعة على بعد 15 كلم شمال دمشق، مضيفا «انهم يريدون دعم عائلات الضحايا ووعدوا بالقيام بتظاهرات إضافية». وقتل الاشخاص الثمانية بينما كانوا يتظاهرون الجمعة تعبيرا عن خيبة املهم لما ورد في خطاب الرئيس السوري بشار الاسد الاربعاء، على غرار ما حصل في الكثير من المدن السورية الاخرى. وأقفلت المحلات التجارية أبوابها في دوما خلال التشييع، في حين لم تظهر قوات الامن في المناطق التي سلكها موكب التشييع. وقال مواطن سوري من سكان دوما «لا نشاهد اي تواجد رسمي وهناك متطوعون يقومون بتنظيم السير». وقال أيضا إن السلطات السورية افرجت مساء السبت عن تسعين شخصا كانوا اعتقلوا خلال تظاهرات الجمعة، وقامت باصات بنقلهم الى وسط المدينة حيث اطلق سراحهم. واوضح ايضا ان 15 شخصا لا يزالون مفقودين منذ تظاهرة الجمعة في دوما، ما يزيد التكهنات حول احتمال بقائهم معتقلين او ان يكونوا قتلوا في أسوأ الاحتمالات.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا