النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10473 الإثنين 11 ديسمبر 2017 الموافق 23 ربيع الأول 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:50AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:47PM
  • العشاء
    6:17PM

تظاهرة جديدة للمطالبة بإصلاحات والإسلاميون يهددون بالتصعيد

الحكومة الأردنية ترفض مبدأ الملكية الدستورية

رابط مختصر
العدد 7999 السبت 5 مارس 2011 الموافق 30 ربيع الأول 1432هـ
عمان - ا ف ب: قادت الحركة الاسلامية في الاردن مظاهرة جديدة أمس الجمعة مهددة بتصعيد الاحتجاجات إذا لم تطبق الاصلاحات المنشودة غداة رفض رئيس الوزراء الاردني معروف البخيت مبدأ الملكية الدستورية وتأكيده تفهم حكومته للمطالبات بـ «تعديلات دستورية». وقال رئيس الوزراء الاردني الخميس بعد نيل حكومته ثقة مجلس النواب ان الحديث مؤخرا عن الملكية الدستورية «يعد اخلالا بتوازن النظام السياسي في الاردن». وتظاهر حوالي عشرة آلاف شخص بحسب المنظمين وخمسة آلاف بحسب الشرطة أمس في عمان تلبية لدعوة الحركة الإسلامية في المملكة للمطالبة ب «إصلاح النظام» غداة رفض الحكومة الدعوات إلى ملكية دستورية. وانطلقت التظاهرة من امام المسجد الحسيني الكبير (وسط عمان) وسط هتافات بينها «الشعب يريد اصلاح النظام» و«الشعب يريد اصلاح الدستور» و«الاصلاح والتغيير هو مطلب الجماهير». ورفع المشاركون الاعلام الاردنية ولافتات كتب عليها «الشعب يريد إصلاح النظام» و«معا من أجل حل البرلمان وتشكيل حكومة انتقالية». وقال جميل ابوبكر الناطق الاعلامي باسم جماعة الاخوان المسلمين في الاردن خلال المظاهرة «نرفض اي جهد او محاولة من اصحاب الاجندات الخاصة او المصالح الضيقة لاعاقة الاصلاح الحقيقي او اجهاضه». وطالب بـ «اصلاح سياسي تحت سقف زمني محدد أقل بكثير مما اعلنته الحكومة». وقامت شخصيات سياسية وطنية واسلاميون مستقلون بتشكيل الهيئة الوطنية لمتابعة مبادرة الملكية الدستورية التي تدعو الى أن يكون «الملك رأسا للدولة، وليس رئيسا للسلطات». الا ان الحركة الاسلامية في المملكة لم تتبن حتى الآن هذه المبادرة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا