النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10548 السبت 24 فبراير 2018 الموافق 8 جمادى الآخرة 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:47AM
  • الظهر
    11:51AM
  • العصر
    3:09PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

واشنطن تنفي أن تكون انتقدت وزير الدفاع الإسرائيلي.. عباس:

عبـــــاس: عمليــــــة الســــــلام لا تشهــــــد أي حـــــــراك

رابط مختصر
العدد 7940 الاربعاء 5 يناير 2011 الموافق 30 محرم 1431هـ
عواصم - وكالات: ­ قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس إن القيادة الفلسطينية تتحرك على أربعة مسارات حاليا، أبرزها حث دول العالم على الاعتراف بالدولة الفلسطينية على حدود عام 1967. وذكر عباس، في تصريحات لصحيفة «الأيام» الفلسطينية نشرتها في عددها الصادرأمس الثلاثاء، أن العمل الفلسطيني يقوم على أربعة مسارات، «أول مسار بناء مؤسسات الدولة لكي تكون جاهزة في شهر سبتمبر المقبل، والثاني حث الدول على الاعتراف بالدولة الفلسطينية». أما المسار الثالث، فهو محاولة إعادة إحياء عملية السلام، فيما يتمثل المسار الرابع في تحقيق المصالحة الفلسطينية وإنهاء الانقسام الداخلي. وأضاف «لا يوجد قضية تسير على حساب الأخرى». وأكد الرئيس الفلسطيني أنه ليس هناك حالياً أي حراك في عملية السلام، وقال «في الوقت الحاضر لا يوجد شيء، لم يقدموا مقترحات ونحن على استعداد للاستماع الى أية مقترحات». من جانبه، رفض رئيس الوفد الفلسطيني المفاوض صائب عريقات، تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بأن الولايات المتحدة توقفت عن مطلب وقف الاستيطان لثلاثة أشهرأخرى. وقال عريقات، في تصريحات إذاعية أمس، إن وقف الاستيطان التزام على نتنياهو، وعليه وقف الاستيطان بما في ذلك النمو الطبيعي وبما يشمل القدس وأضاف أن محاولة نتنياهو «إلقاء اللوم على واشنطن وتبرئة نفسه غير واردة ولا علاقة لها بالموضوع»، مشيرا إلى أن نتنياهو «أفشل جهود الإدارة الأمريكية لوقف الاستيطان وهو من يتحمل مسؤولية وقف الاستيطان». من ناحية ثانية، نفت الولايات المتحدة الاثنين ما ورد في تقارير صحافية اسرائيلية من ان ادارة الرئيس باراك اوباما تشعر بخيبة امل حيال وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك لعجزه على دفع عملية السلام مع الفلسطينيين الى الامام. وكانت صحيفة هآرتس افادت الاحد استنادا الى خمسة مصادر من بينها «مسؤول اسرائيلي كبير» ان الولايات المتحدة تفاوضت مع باراك بشأن تمديد التجميد الجزئي للبناء الاستيطاني في الضفة الغربية. وقال المتحدث باسم الخارجية الاميركية فيليب كراولي «نعتقد ان مقال هآرتس يهدف الى الحاق ضرر سياسي اكثر من نقل وقائع».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا