النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10783 الأربعاء 17 أكتوبر 2018 الموافق 8 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:21AM
  • الظهر
    11:23PM
  • العصر
    2:41PM
  • المغرب
    5:09PM
  • العشاء
    6:39PM

«ماروني» الشباب يقلبها على النجمة في الرمق الأخير

رابط مختصر
العدد 10761 الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 الموافق 14 محرم 1439

خرج الشباب بفوز ثمين أمام النجمة بنتيجة هدفين مقابل هدف خلال مواجهتهما يوم امس (الاثنين) على استاد النادي الاهلي، ضمن ختام الجولة (2) بدوري «ناصر بن حمد» الممتاز لكرة القدم. وكان النجمة متقدما بنتيجة المباراة عبر هدفه الوحيد الذي جاء بإمضاء محترفه السنغالي مامادو في (67)، ليقلب «الماروني» تخلفه بتسجيله هدفين عبر لاعبيه حسن مدن في (78)، ومحمود المختار في وقت قاتل في (90). ورفع بذلك الشباب رصيده إلى (4 نقاط) من مباراتين، فيما بقي النجمة دون رصيد من النقاط ولكن من مباراة واحدة.
مجريات اللقاء
وبالعودة إلى مجريات الشوطين فقد شهدت بداية الشوط الاول اداء متشابها بين الفريقين، مع أفضلية للنجمة من حيث التمريرات المتنوعة، ومنذ الدقيقة (2) كاد النجمة أن يخطف هدف السبق مبكرًا عبر كرة عرضية لعبها سالم عادل وتابعها إبراهيم أحمد حبيب برجله، إلا أن حارس الشباب علي عيسى كان يقظًا فأبعد الكرة عن مرماه وحولها إلى ركنية.
وبعدها استمر اللعب سجالًا بين الفريقين وسط غياب الفرص على المرميين، حتى حانت الدقائق الخمس الأخيرة من عمر الشوط، فشهدت الدقائق فرصا متبادلة للجانبين لكنها لم تكن فاعلة لأي من الفريقين، وليعلن حكم الساحة الدولي محمد بونفور نهاية الشوط الاول سلبيا.
شوط الأهداف
وفي الشوط الثاني، دخل الفريقان في سجال متبادل بصناعة بعض المحاولات الهجومية، ومنها تمكن مهاجم النجمة السنغالي مامادو من افتتاح شريط اهداف المباراة بتسديدة قوية من داخل المنطقة في (67)، إلا أن الهدف لم يثنِ من عزيمة «الماروني» أو استقرارهم داخل أرضية الملعب، فلعب الفريق بتركيز كبير في الجانبين الدفاعي والهجومي مع تناقل صحيح للكرات دون فقدانها بسهولة.
وشهدت الدقيقة (72) مناوشات بين لاعبي الفريقين بداعي عدم إخراج لاعبي الشباب الكرة على الرغم من سقوط لاعب النجمة علي مدن في ارضية الملعب، وهو ما أثار حفيظة لاعبي النجمة، لكن تدخل العقلاء من الفريقين ساهم في تهدئة الامور، واستأنف بعدها اللعب ليتمكن الشبابي حسن مدن من معادلة النتيجة من خلال استحواذه على الكرة داخل المنطقة، وقام بإسكانها الزاوية العليا لمرمى الحارس سيد شبر علوي، وسط «تفرج» مدافعي النجمة!
وبفضل التبديلات التي أجراها مدرب الشباب السوري هيثم جطل، تمكن فريقه من تعزيز انطلاقاته الأمامية التي باغت من خلالها المدافع محمود المختار مدافعي النجمة، فقام باختراق صفوفهم من منتصف الملعب وتخطى من كان امامه من اللاعبين، وليدخل بالكرة داخل المنطقة المحرمة مسددًا الكرة أرضيةً لتعانق شباك المرمى في وقت قاتل من المباراة (90)، وسط فرحة عارمة من «كتيبة الماروني» وخيبة امل نجماوية، وليخرج الشباب فائزًا بثلاث نقاط ثمينة بعد أن قلب الطاولة على خصمه النجمة.
المصدر: هشام جعفر:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا