النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10785 الجمعة 19 أكتوبر 2018 الموافق 10 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:19AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:40AM
  • المغرب
    5:06AM
  • العشاء
    6:36AM

كارت أحمر

رابط مختصر
العدد 10755 الأربعاء 19 سبتمبر 2018 الموافق 9 محرم 1439
فاكس نبعثه إلى الاتحادات الرياضية، نقول فيه إن من يريد أن يتبع أسلوبًا احترافيًا ومنطقيًا في عملية التقييم للإخفاقات والخسارة في المباريات للمنتخبات، عليه أن يسلك الأسلوب الذي يقدم إليه النتائج المطلوبة لكي يصحح من الأخطاء ويصل إلى تحقيق الهدف من عملية التقييم، لذا ليس من المنطق أن تعيّن مدرب المنتخب الأول رئيسًا للجنة المدربين.. فيا ترى من يقيّم المدرب عند الإخفاق؟؟!! والمشكلة الأكبر إذا كان المدرب نفسه هو الذي اختار أعضاء اللجنة (افهم يالحبيب)، وإذا أراد مجلس الإدارة أن يعرف سلبياته فعليه الاستماع إلى ما يُطرح في الشارع الرياضي وآراء أصحاب الخبرة وانتقاد وسائل الإعلام؛ وذلك لأن عملية التقييم تحتاج إلى لجنة من خارج مجلس الإدارة مهمتها التقييم وتقديم الملاحظات وأسباب الفشل والإخفاق، ثم مناقشة ذلك بشفافية ومصداقية بعيدة عن المجاملات والعواطف وإرضاء رئيس مجلس الإدارة (تفهم ما تفهم يالحبيب هذي مشكلتك).

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا