النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10664 الأربعاء 20 يونيو 2018 الموافق 6 شوال 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:12AM
  • الظهر
    11:39AM
  • العصر
    3:04PM
  • المغرب
    6:33PM
  • العشاء
    8:03PM

«الوطن» يمطر «الأبراج» ويتصدر كبار الهملة الكروية

رابط مختصر
العدد 10659 الجمعة 15 يونيو 2018 الموافق غرة شوال 1439
تصدر فريق الوطن بقيادة المخضرم داود محمد فرق المجموعة الثانية لفئة الكبار بدورة مركز شباب الهملة لكرة القدم، بعد فوزه في مباراته الثانية على فريق الأبراج بقيادة كريم داود، بعد أن أمطر فريق الأبراج بستة أهداف مقابل هدفين سجلها المهاجم المخضرم نجم فريق مركز ونادي الهملة سابقا سيدعادل عطية الذي صال وجال في وسط ملعب فريق الأبراج، ولم يتمكنوا من ايقاف خطورته خاصة للخبرة الكبيرة التي يحملها اللاعب، في ظل مساندة كبيرة من المخضرم جعفر عبدالله، والمدرب المخضرم داود محمد وقائد وسط الوطن محمد كاظم الهدار، فيما سجل هدفي فريق الأبراج لاعباه عبدالله خليل وعلي حسن العقيد، في مباراة توقع الكثيرون أن تحدد هوية بطل المجموعة أو وربما توقعها البعض أنها نهائي مبكر ولكن لاعبي فريق الوطن لم يعطوا فرصة للأبراج لمجاراتهم طوال وقت المباراة، وسيطروا تماما على مجرياتها منذ بداية الشوط الأول.
علما بأن الوطن فاز في لقائه الأول بمباريات المجموعة بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدفين لفريق الأيام بقيادة جعفر مهدي، في مباراة كانت متكافئة من الطرفين قدما فيها مستوى جميلا، وكاد الأيام أن يعادل النتيجة في نهاية شوط المباراة بعد الفرصة التي سنحت لمهاجمه ياسر الهدار الذي اضاع فرصة محققة أمام مرمى الوطن وبذلك يتصدر فريق الوطن فريق المجموعة الثانية لفئة الكبار، وبات على مشارف التأهل لنصف نهائي الكبار.
فيما تمكن فريق الأبراج من الحفاظ على ترتيبه بالمجموعة باحتلاله المركز الثاني حل الوطن بعد فوزه الصعب في مباراته الأولى أمام فريق الأيام بنتيجة هدفين سجلهما الغائب العائد المخضرم سيد عمران النجداوي ومحمد علي المويشي مقابل هدف يتيم سجله مهاجمه جميل جعفر، فيما يقبع الأيام في ذيل الترتيب بهذه المجموعة، والتي اتضحت فيها معالم تأهل فريق الوطن للدور نصف النهائي، فيما سيتنافس على المقعد الثاني بالمجموعة فريقا الأيام والأبراج، حيث ستنتطق مباريات الدور الثاني بعد اجازة العيد مباشرة. صرح بذلك إبراهيم عبدالله أمين السر ورئيس العلاقات العامة بالمركز.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا