x
x
  
العدد 10363 الأربعاء 23 أغسطس 2017 الموافق غرة ذو الحجة 1438
Al Ayam

الأيام - رياضة

العدد 10240 السبت 22 ابريل 2017 الموافق 25 رجب 1438
  • سموه وصل إلى «مومباي» وسيشهد منافسات «BRAVE 5».. خالد بن حمد:

  • نتطلع لتعميق العلاقات بين البحرين والهند على المستوى الرياضي

رابط مختصر
 

وصل سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لرياضة فنون القتال المختلطة مؤسس منظمة خالد بن حمد لفنون القتال المختلطة KHK MMA، يوم أمس (الجمعة) لمدينة «مومباي» بجمهورية الهند الصديقة، وذلك لحضور منافسات النسخة الخامسة من بطولة القتال الشجاع BRAVE، التي ينظمها اتحاد القتال الشجاع المنبثق من منظمة خالد بن حمد لفنون القتال المختلطة بالتعاون مع الاتحاد الهندي لرياضة فنون القتال المختلطة، والتي تقام منافساتها بصالة استاد دوم ناشونال اوف انديا يوم بعد غد الأحد الموافق 23 إبريل الجاري.
وبهذه المناسبة، أدلى سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بالتصريح التالي، قال فيه: «نعرب عن اعتزازنا بإقامة بطولة BRAVE في نسختها الخامسة في ربوع مدينة «مومباي» الهندية، فإن اختيارنا لهذه الوجهة بالتحديد جاء على قناعة كبيرة، بالحضور الهندي القوي على مستوى منافسات رياضة فنون القتال المختلطة، والتي دفعت الهند لتكون بلدا متطورا على صعيد هذه الرياضة. فتواجد البطولة في هذا الوقت بالتحديد بالهند، هي رسالة نوجهها لجميع القائمين على هذه الرياضة، إننا داعمون وبشكل كبير لكل الجهود التي يبذلونها، في سبيل تحقيق التطلعات الرامية لمواصلة التطوير والارتقاء بهذه اللعبة، التي أصبحت اليوم محط اهتمام واسع من قبل الشباب بمختلف بلدان العالم، والذي اتجه لممارسة هذا النوع من الرياضات القتالية».
وأضاف سموه: «ولابد في هذا المقام أن نشيد بعمق العلاقات التي تربط مملكة البحرين وجمهورية الهند الصديقة، والقائمة على الاحترام والتعاون المشترك في سبيل تحقيق المصلحة المشتركة، والتي اتسمت وتميزت بالقوة والمتانة وبالتاريخ العريق الحافل والمشرق بين البلدين والذي يمتد لعقود من الزمن. فهدفنا الإسهام في تعميق العلاقة بين البلدين من خلال المجال الرياضي لاسيما على صعيد رياضة فنون القتال المختلطة»، مشيرا سموه إلى أن ثقته كبيرة بتحقيق هذه النسخة النجاحات الكبيرة، لما تمتلكه الهند من مقومات في هذه الرياضة تساعد على تحقيق تطلعات سموه في أن تصل هذه البطولة للتميز والنجاح المطلوبين.
وقال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: «الكل يعلم أن البطولة انطلقت كفكرة بحرينية من العاصمة المنامة، ولكنها كانت تحمل أهدافًا رسمناها، فهدفنا في المقام الأول تعزيز ما وصلت إليه البحرين من مكانة مرموقة على المستوى الدولي في هذه الرياضة، والذي دفعنا بقوة لتنفيذ خطتنا القائمة على انتشار هذه البطولة بمختلف بلدان العالم، فانتشارها العالمي سيسهم في تأكيد ماحققته هذه البطولة من نجاحات في وقت قياسي، على المستوى التنظيمي، والفني والإعلامي، والذي كان له بالغ الأثر في دعم هذه البطولة لأن تصبح الحدث الأبرز والرقم واحد بالعالم، وهذا ما نهدف ليتحقق في المستقبل القريب».
وتوقع سموه أن تشهد النسخة الخامسة من البطولة صراعا قويا بين المقاتلين المشاركين، مؤكدا سموه أن هذه البطولة تشهد أسماء قوية لديها قدرات وإمكانيات قتالية عالية لاسيما في النزال الرئيسي والنزال الرئيسي الثاني، والذي سينعكس بصورة واضحة على إبراز الحدث، متمنيا سموه كل التوفيق والنجاح لجميع المقاتلين المشاركين، مقدرا سموه في الوقت ذاته الجهود التي بذلتها اللجنة المنظمة للإعداد والتحضير لإقامة البطولة.





زائر
عدد الأحرف المتبقية
   =   

تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة
  إقرأ في عدد اليوم
  الأيام "واتساب"

المواضيع الأكثر قراءة

هل تؤيّد ما ذهبت له دراسة حديثة بأن انتاجية الموظّف البحريني 42 دقيقة فقط في «اليوم الواحد»؟