النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10663 الثلاثاء 19 يونيو 2018 الموافق 5 شوال 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:12AM
  • الظهر
    11:39AM
  • العصر
    3:04PM
  • المغرب
    6:32PM
  • العشاء
    8:02PM

أطاح بخصمه التايلندي وسط فرحة جماهيرية كبيرة

الأحمر الشاب يتأهل للدور الثاني من كأس آسيا

رابط مختصر
العدد 10056 الخميس 20 أكتوبر 2016 الموافق19 محرم 1438
حجز منتخبنا الوطني للشباب لكرة القدم مقعده في الدور الثاني من كأس آسيا للشباب المقامة في البحرين والمؤهلة لبطولة كأس العالم القادمة بكوريا الجنوبية، وذلك عندما نجح في الفوز على منتخب تايلند بثلاثة أهداف مقابل هدفين في مباراة قوية ومثيرة من جانب المنتخبين، والتي أقيمت على استاد مدينة خليفة الرياضية، وكان الأحمر الأكثر سيطرة على مجريات المباراة بفضل أداء اللاعبين الهجومي ورغبتهم في تسجيل الأهداف.

وتناوب على تسجيل أهداف المنتخب محمد الحرادان (10) من ركلة جزاء، أحمد بوغمار (47)، طلال النعار (50)، فيما سجل أهداف تايلند ساتيكشو (30) ووراشيت (83)، وجاء تأهل الأحمر الشاب بعد أن تمكن المنتخب السعودي من الفوز على كوريا الجنوبية بهدفين مقابل هدف في المباراة الأخرى التي أقيمت على استاد البحرين الوطني، ليصعد الأخضر السعودي بجوار منتخبنا للدور الثاني وينتهي المشوار الكوري الجنوبي مبكرًا.


وكان منتخبنا المبادر في تهديد مرمى المنافس عبر تسديدة من خارج المنطقة للاعب عبدالعزيز خالد، إلا أن حارس تايلند أمسكها بسهولة (6).

ليرد التايلندي ورشيت بتسديدة التي أبعدها حارس منتخبنا يوسف حبيب ببراعة (8).

وجاءت البشارة البحرينية الأولى بعد تعرض عبدالعزيز خالد للإعاقة داخل منطقة الجزاء من جانب الحارس التايلندي ليحتسب الحكم ضربة جزاء لمنتخبنا نفذها القائد محمد الحردان بنجاح في الشباك معلنا تقدم «الأحمر» (12).

وبدأ تايلند في السيطرة على مجريات المباراة بعد ذلك عبر تسديدة ورشيت أبعدها الحارس يوسف حبيب أيضا (17).


وواصل منتخب تايلند أفضليته في الفرص، وسدد اللاعب سيتيشوك كرة قوية بيساره؛ لتسكن شباك منتخبنا (30).

وانفرد أنون بمرمى منتخبنا دون مضايقة، لكنه سدد كرة زاحفة وضعيفة أمسكها حارسنا على دفعتين (32)، ومن ثم تسديدة للاعب ورشيت وأبعدها الحارس أيضا (33).

وحاول لاعب منتخبنا إعادة «الأحمر» للمقدمة سيد هاشم عيسى عبر تسديدة تصدى لها الحارس التايلندي (37).

وكاد التايلنديون أن يحرزوا الهدف الثاني، لكن براعة الحارس حبيب أدت لتصدي كرة قوية من ضربة ثابتة نفذها سيتيشوك (44)؛ لينتهي بعدها الشوط بتعادل إيجابي بواقع هدف لكلا الطرفين.

ومع بداية الشوط الثاني أجرى مدرب منتخبنا عبدالعزيز عبدو تبديلا في بداية الشوط بدخول أحمد صالح بدلا من سيد هاشم عيسى.


ودخل منتخبنا الشاب بكل قوة، واستطاع أن يسجل هدف السبق مرة أخرى وفي وقت مبكر عبر اللاعب أحمد بوغمار (47)، ولم يكتف بذلك بل واصل ضغطه، وعبر تمريرة الحردان كرة البينية انفرد النعار بالمرمى وسجل كرة الهدف الثالث وسط فرحة كبيرة وتفاعل من الجماهير الحاضرة (51).

وحاول لاعب منتخبنا جاسم رضا التسجيل عبر خير التسديدة من مسافة بعيدة، فسدد كرة قوية أبعدها الحارس التايلندي (67).

وسنحت الفرصة لعبدالعزيز خالد لمضاعفة النتيجة لكن كرته لم تجد موقعا في الشباك بعد تدخل الدفاع والحارس للفريق المنافس (71).

ورد التايلنديون بكرة رأسية خطيرة للاعب سيريم مرت جوار القائم الأيسر لمرمى يوسف حبيب (72).

وأضاع طلال النعار كرة خطيرة داخل المنطقة بغرابة، بعد أن سدد كرة فوق المرمى (78).

وسجل منتخب تايلند هدف التقليص في الدقيقة (84) عبر اللاعب ورشيت، ليكثف المنتخب التايلندي ضغطه في الدقائق الأخيرة إلا أن تماسك مدافعي الأحمر قادهم للمحافظة على الانتصار والتأهل للدور الثاني من البطولة.
المصدر: عيسى عباس

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا