النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10811 الأربعاء 14 نوفمبر 2018 الموافق 6 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:33AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

تواصل الاستعدادات للسباق والانتهاء من خط سير السباق

لجان الاتحاد الملكي تؤكد جاهزيتها لسباق العمالقة برعاية يونيكورن

سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة
رابط مختصر
الثلاثاء 20 محرم 1431هـ العدد 7576
بتوجيهات من سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة رئيس الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة تتواصل الاستعدادات والتجهيزات النهائية لاستضافة منافسات ثاني جولات منافسات بطولة سباق العمالقة برعاية بنك يونيكورن للاستثمار لمسافة 120 كلم الموزعة على خمس مراحل المقرر إقامته يوم السبت القادم الموافق 9 يناير الحالي في قرية البحرين الدولية للقدرة، وواصلت اللجان المنظمة للبطولة وضع اللمسات الأخيرة على كل التجهيزات لاستضافة نخبة ونجوم القدرة الخليجية. خمس مراحل قوية ويذكر أن اللجنة المنظمة لثاني جولات سباق العمالقة حددت مسافات السباق 120 كلم موزعة على خمس مراحل ستشهد الإثارة وقوة المنافسة كالتالي المرحلة الأولى 30 كم، والمرحلة الثانية 30 كم، والمرحلة الثالثة 25 كم، والمرحلة الرابعة 20 كم، والمرحلة الخامسة الأخيرة 15 كم. العلوي: جاهزون لاستقبال العمالقة أكد أمين السر العام بالاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة وعضو لجنة التحكيم بسباق الجولة الثانية لسباق العمالقة برعاية يونيكورن للاستثمار غالب العلوي أن الاتحاد الملكي وجميع اللجان وضعوا لمساتهم النهائية والأخيرة لاستضافة الجولة الثانية من سباق العمالقة، واستقبال الفرسان النخبة والمتميزين والمتألقين من أبوظبي ودبي إلى جانب عمالقة البحرين. وأشار إلى أن التوجيهات المتواصلة من قبل رئيس الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة ودعم ومتابعة رئيس لجنة القدرة سمو الشيخ فيصل بن راشد آل خليفة إلى جانب جهود بقية الأعضاء ورؤساء اللجان ساهمت في رفع وتيرة الاستعدادات والتجهيز لاستقبال السباق الكبير والمرتقب. وكشف العلوي أن السباق الكبير سيكون هذه المرة مميزا ومغايرا عن بقية السباقات، مشيرا إلى قوة وحجم المشاركة التي تشهد تواجد وحضور الأشقاء من دولة الإمارات، وفرسان أبوظبي ودبي والمملكة العربية السعودية إلى جانب الحضور القوي للفريق الملكي الذي سيسعى إلى تحقيق النتيجة المرجوة، ومعهم فرسان الاسطبلات المحلية بعد أن جاءت توجيهات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بفتح باب المشاركة أمام الجميع. وأشاد العلوي بالجهود التي يبذلها كل القائمون على اللجان العاملة في البطولة، وحرصهم على إخراج البطولة والسباق بالصورة المطلوبة التي تؤكد تطور وتألق سباقات القدرة البحرينية التي نجحت وبفضل الدعم والاهتمام الكبير من القيادة الرشيدة، ومن قبل رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ورئيس الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة والتي وضعت القدرة البحرينية في القمة. الرميحي: تجهيز خط السير وتكثيف الاستعدادات من جانبه أكد رئيس لجنة خط السير فهد الرميحي أن اللجنة أنهت كافة الاستعدادات والتجهيزات لخط سير السباق الذي سيقام برعاية بنك يونيكورن للاستثمار، وأوضح أن اللجنة وزعت المراحل وهي كالتالي المرحلة الأولى مسافة 30 كيلومتر وحددت باللون الأحمر، والمرحلة الثانية لمسافة 30 كيلومتر وحددت بإعلام اللون الأزرق، والمرحلة الثالثة مسافة 25 كيلومتر واللون الأخضر، وثم المرحلة الرابعة لمسافة 20 كيلومتر واللون الأصفر، وأخيرا المرحلة الخامسة والأخيرة لمسافة 15 كيلومتر وحددت بأعلام اللون الأبيض. وأوضح الرميحي أن لجنة خط السير بدأت علمها قبل أسبوع، وأنهت كل الترتيبات الخاصة للسباق موضحا أن أعضاء اللجنة بذلوا جهود كبيرة من أجل الوصول إلى المرحلة النهائية والاستعداد التام لاستضافة البطولة المرتقبة والقوية. وأشار أن بعض المراحل تم تجهيزها وإعدادها بصورة خاصة من خلال إعادة الترتيب والإعداد لها، وتم من خلال جهود الجميع وبتوجيهات من رئيس الاتحاد الملكي سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بتنظيم المراحل وتجهيزها وخاصة في المناطق التي تحتاج إلى الترتيب وإعادة التعديل. وأكد الرميحي أن اللجنة نجحت في الوصول إلى هدفها بفضل التوجيهات المتواصلة من قبل رئيس الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، فضلا عن دعم ومتابعة رئيس لجنة القدرة سمو الشيخ فيصل بن راشد آل خليفة وأعضاء الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة. وأعرب الرميحي عن شكره وتقديره لجميع الوزارات الحكومية والهيئات على دعمها وتعاونها الكبير والذي أثمر وساهم في نجاح مهمة لجنة خط السير وإنهاءها لمهمتها على أكمل وجه، ووصولها إلى المستوى الذي يكون قادرا على استضافة بطولة وسباق كبير. وأشار إلى أن الاستعدادات لهذا السباق يحتاج إلى جهود كبيرة، ويكون على حجم وقوة المشاركين في البطولة، وخصوصا وأن السباق سيشهد مشاركة النخبة من فرسان البحرين والإمارات ومن السعودية، والتنظيم سيكون على قدر وحجم المشاركين في البطولة، مؤكدا أن لجنة خط السير تحرص على الوصول إلى المستوى المطلوب في جميع البطولات والسباقات، وهي تحرص على إكمال دورها وعملها بالصورة المطلوبة. وقدم الرميحي الشكر الجزيل إلى الجهات الحكومية والمؤسسات التي تعاونت بصورة كبيرة مع لجنة خط السير، وخص بالشكر قوة دفاع البحرين ووزارة الداخلية والحرس الوطني ووزارة الأشغال ووزارة البلديات ووزارة الكهرباء والديوان الملكي والاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة ولجنة القدرة واللجنة الفنية واللجنة الإعلامية. قدوري: سباق قوي ونتمنى التوفيق أكد الفارس بالفريق الملكي عبدالحق قدوري أن سباق العمالقة برعاية يونيكورن للاستثمار سيكون قويا ومميزا هذه المرة، والمنافسة ستشتد على الآخر وسيحرص الجميع على خطف وانتزاع المراكز الأولى من أجل المنافسة على المراكز الأولى في السباق الختامي القادم بالجولة الثالثة والأخيرة. ويذكر أن قدوري سيعود مجددا في هذا السباق للمشاركة كفارس بين أفراد الفريق الملكي للقدرة بعد فترة غياب طويلة. وأشار الفارس قدوري أن فرسان الفريق الملكي واصلوا التدريبات الجادة والقوية فور انتهاء السباق الأول بأبوظبي استعدادا للمشاركة القوية في منافسات ثاني جولات العمالقة لمسافة 120 كلم. وأشاد بدور فرسان الفريق الملكي ومعنوياتهم العالية والكبيرة، وأكد على جديتهم وحماسهم واستعدادهم للمشاركة في واحدة من السباقات القوية والمميزة بالموسم، وخصوصا وأن الفريق واصل تدريباته طوال الفترة الماضية، وشارك في سباق أبوظبي الجولة الأولى من سباق العمالقة ولكنه وللأسف لم يوفق في السباق بعد انسحاب نجوم الفريق قبل ختام السباق. وأشار قدوري إلى أن سباق العمالقة في الجولة الأولى الماضي في أبوظبي أعطى الخبرة الكافية للفريق للتعامل مع الجولات المتبقية، مؤكدا على أنهم على مستويات قوية وكبيرة، وأكد قدوري أن مسافة 120 كلم لن يكون صعبا على فرسان البطولة، موضحا أنهم معتادون على هذا النوع من البطولات والسباقات ويتوقع أن يكون السباق قويا وسريعا منذ بدايته وحتى نهايته. وأعرب قدوري عن تفاؤله بهذا السباق الكبير الذي سيشهد منافسات قوية ومنافسات كبيرة وقوية خلال المراحل الخمسة من السباق، معربا عن شكره وتقديره لكل الجهود التي يبذلها جميع العاملين في الاتحاد الملكي واللجان العاملة المنظمة لفعاليات ومنافسات سباقات القدرة، مشيدا بدور وجهود الجميع ومساهمتهم في إنجاح جميع الفعاليات. عبداللطيف: بطولة قوية للنخبة أكد المدرب بالفريق الملكي لسباقات القدرة عبدالرحمن عبداللطيف أن الفريق الملكي يسعى من خلال مشاركته في سباق العمالقة الجولة الثانية من برعاية يونيكورن للاستثمار وسيخوض منافسة قوية وصعبة بين أبطال وفرسان النخبة من الخليج والذين سيجعلون المنافسة على أشدها في الملتقى الكبير، وسيساهم في خلق الأجواء التنافسية في سباق العمالقة. وأوضح عبداللطيف أن الفريق الملكي يواصل جهوده الكبيرة من أجل الحفاظ على المستوى الفني الكبير الذي عهدناه منه في كل البطولات والسباقات، وهو المستوى الذي يؤهله للمنافسة على الفوز بالمراكز الأولى وتحقيق النقاط التي تعبده للمنافسة على المراكز الأولى مع ختام جولات الجراند بري. وأشار أن الفريق نجح في الوصول للمرحلة النهائية التي تضعه في خانة المرشحين للفوز ومواصلة الانجازات الكبيرة التي حققها الفريق بقيادة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة قائد الفريق الملكي ومعه رئيس الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة إلى جانب بقية نجوم وعمالقة القدرة البحرينية. وأكد أن جميع الفرسان على أهبة لخوض منافسات السباق الذي وصفه بالغامض بفضل المعنويات العالية والمرتفعة لدى جميع الفرسان الذين أبدوا كل الجدية والحماس خلال التدريبات التي انطلقت وتواصلت باستمرار حتى موعد البطولة. وأعرب مدرب الفريق الملكي عبدالرحمن عبداللطيف عن تفاؤله بثاني جولات سباق العمالقة، وخصوصا وأن المعنويات عالية وكبيرة لدى الجميع رغم المنافسة القوية المتوقعة من قبل نخبة الفرسان من الإمارات، إلى جانب مشاركة نجوم الاسطبلات المحلية بفضل أفكار وتوجيهات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة الذي فتح أبواب البطولة على مصراعيها للفرسان ونجوم الاسطبلات المحلية للمشاركة بين فرسان النخبة وعمالقة القدرة الخليجية والبحرينية لكسب الخبرة والاحتكاك الذي سيساهم في تطوير القدرة البحرينية التي نجحت وبفضل الدعم والاهتمام الكبير من القيادة الرشيدة في وصولها إلى أعلى المراتب والمستويات.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا