النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10761 الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 الموافق 14 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

ثمن رعاية سمو الشيخ ناصر وأشاد بدعم أوميجا وبابكو

اتحاد الرياضات البحرية يكرم اللجان العاملة في بطولة المملكة

صورة جماعية للمكرمين وأعضاء الاتحاد
رابط مختصر
الأحد 17 محرم 1431هـ العدد 7573
أقام الاتحاد البحريني للرياضات البحرية في مساء يوم أمس الأول حفل تكريم خاص لأبطال الخليج واللجان العاملة في بطولة المملكة الدولية الثامنة لليخوت الشراعية، التي نظمها الاتحاد تحت رعاية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية خلال الفترة من 13 – 19 ديسمبر الماضي على مياه ساحل نادي الشراع ببلاج الجزائر بدعم من شركة نفط البحرين (بابكو) ورعاية مركز البحرين للمجوهرات (أوميجا) الراعي الرسمي للبطولة. وأشاد الشيخ خليفة بن عبدالله آل خليفة رئيس الاتحاد باسمه ونيابة عن جمع إخوانه في مجلس الإدارة بالرعاية الكريمة لسمو الشيخ ناصر للبطولة وتفضله بالحضور وتتويج الأبطال في يوم الختام وبدعم الشركتين الراعيتين والذي كان له الأثر الكبير في النجاح الذي تحقق، كما أثنى على دور اللجان العاملة معتبرا دورهم محوريا وأساسيا لنجاح مثل هذه البطولة التي تستقطب فرقا من مختلف دول العالم. وأبدى الشيخ خليفة بن عبدالله سعادته لتحقق الحلم الكبير قائلا: شيء جميل أن يحلم الرياضيون في هذا البلد الغالي ويرون أحلامهم تتحقق على هذا القدر الكبير من النجاح، عملنا ليس وليد اليوم فقد بدأنا اللبنة الأولى والتأسيس لهذه البطولة بقاربين ومنذ زمن بعيد وها نحن اليوم نصل بها إلى العالمية بتواجد فرق تمثل شرق وغرب أوربا وأقصي آسيا تتنافس على تسعة قوارب وبنظام (الماتش ريس) وقد تمكنا من إقامة 130 سباقا تجلت فيها الدقة والشعور بالمسؤولية والتنظيم المتميز وتبلورت الجهود الطيبة بالنجاح الذي نسعى إليه. وأضاف الشيخ خليفة بن عبدالله قائلا: ومن المفرح بالنسبة لنا أن يكون لهذه البطولة أدوار أخرى على المستويات السياحية والاقتصادية، فتواجد هذا الكم الهائل من الفرق مع عوائلهم يعد مساهمة كبيرة في المجال السياحي والاقتصادي للبلد حيث ان الرياضة لم تعد تقتصر على هذا الجانب وإنما تتعداه إلى جوانب أخرى، ونحن بدورنا سنبذل قصارى جهدنا بسواعدكم وعطائكم في اللجان العاملة من أجل تحقيق كل هذه الأهداف. وتابع الشيخ خليفة بن عبدالله قائلا: نحن اليوم أمام تحديات جديدة مع العالم كله ومع الاتحاد الدولي للعبة الذي منح الثقة الغالية للبحرين للتصدي لمثل هذه البطولة وينظر لنا على أننا موقع متميز لمنافسات (الماتش ريس) وكل هذا يعود إلى التناغم في الأداء، وأمامنا أيضا تحد آخر يتمثل في احتضان بطولة اليخوت الشراعية العسكرية ونريد أن نثبت للعالم ان البحرين فعلا في مستوى مثل هذه التظاهرة الدولية على المستوى التنظيمي والفني. ومن جانبه أثنى نعمان الحسن أمين السر العام في الاتحاد على حديث الشيخ خليفة معتبرا كلماته بالدافع والمحرك لجميع أعضاء مجلس الإدارة والمنتمين إلى الاتحاد للمزيد من العطاء والتضحيات التي من شأنها أن ترفع اسم مملكة البحرين. واعتبر نعمان الحسن بطولة المملكة الدولية الثامنة لليخوت الشراعية بالتجربة الناجحة التي تقود بثقة واطمئنان تامين إلى التصدي لإدارة البطولة العسكرية التي تزور البلاد للمرة الأولى في مارس القادم، مؤكدا أن ما يشغل باله هو التفكير في الظهور بشكل أفضل والمضي دائما إلى الأمام وتقديم كل ما هو جديد ومشرف.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا