النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10819 الخميس 22 نوفمبر 2018 الموافق 14 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:41AM
  • الظهر
    11:24AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:47PM
  • العشاء
    6:17PM

تفاعل مع أعمال 18 فنانًا بحرينيًا في معرض «أرت باب» بسنغافورة

رابط مختصر
العدد 10789 الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 الموافق 14 صفر 1440
شهد افتتاح معرض فن البحرين عبر الحدود (أرت باب) لعدد من الفنانين البحرينيين في المتحف المعاصر بجمهورية سنغافورة تفاعلاً كبيرًا من قبل الحضور الذين أبدوا أعجابهم بما وصل إليه الفن البحريني من نضج ورقي يعكس الاهتمام الذي توليه البحرين بالحركة الفنية التي تعود بداياتها الأولى للخمسينيات من القرن الماضي. وقد أعرب ضيف الشرف هو منغ كت الرئيس التنفيذي للاتحاد التجاري السنغافوري عن سعادته بما اطلع عليه من تجارب فنية متميزة في المعرض من خلال أعمال مزجت بين أسلوب مدارس الفن العالمية، وتاريخ البحرين وتراثها العريق، مشيدًا بما يتمتع به الفنان البحريني من حس وإبداع متفرد يجمع بين الأصالة والمعاصرة في تناغم يعكس حضارة المملكة وتطورها. من جانبها، قدمت الشيخة مرام بنت عيسى آل خليفة مدير عام مكتب قرينة ملك مملكة البحرين الشكر والتقدير لصاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى حفظها الله على دعمها المتواصل للفنانين البحرينيين، بما يسهم في تنشيط وإثراء الحركة الفنية التشكيلية في مملكة البحرين.


وعبرت الشيخة مرام عن سعادتها بالإشادة التي حصل عليها الفنانون المشاركون في المعرض من قبل الحضور، مؤكدة أن نقل مثل هذه التجارب للخارج عبر قارات العالم من شأنه أن يساهم في الترويج للبحرين كوجهة ثقافية حاضنة للفن والإبداع، وتعزيز مكانتها كموقع رائد على صعيد السياحة الثقافية والفنية.
وقد شارك في المعرض الذي يمتد لأسبوع كامل ثمانية عشر من الفنانين البحرينيين وهم: أحمد الأسد، وأحمد عنان، وأمينة العباسي، وأيمن جعفر، وبلقيس فخرو، وجمال عبدالرحيم، والشيخة حنان بنت حسن آل خليفة، وسيما باقي، وطيبة فرج، وعمر الراشد، وفائقة الحسن، ولبنى الأمين، والشيخة لولوة بنت عبدالعزيز آل خليفة، وليندا مطر، ومريم فخرو، ونبيلة الخيّر، ونوف الرفاعي، وهشام شريف.
جدير بالذكر، أن هذا المعرض يأتي ضمن سلسلة معارض تقيمها بين الحين والآخر «مبادرة فن البحرين عبر الحدود» في مدن وعواصم عالمية بدعم من صندوق العمل «تمكين»، في إطار برنامج عمل محدد لمدة ثلاث سنوات يأتي من ضمنه تنظيم معرض سنوي في المملكة خلال شهر مارس من كل عام في المملكة، إضافة إلى تنظيم ثلاث فعاليات فنية دولية بدورية سنوية للترويج لأعمال الفنانين والفنانات التشكيليين، وتشرف على هذه المعارض من ناحية التنظيم والمحتوى كانيكا سابروال نظرًا لما تتمتع به من خبرة في هذا المجال.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا