النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10818 الأربعاء 21 نوفمبر 2018 الموافق 13 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:38AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

«الخيرية الملكية» و«خليفة الإنسانية» تنفذان إغاثة عاجلة للأشقاء في اليمن

رابط مختصر
العدد 10752 الأحد 16 سبتمبر 2018 الموافق 6 محرم 1439
تنفيذا لتوجيهات حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، الرئيس الفخري للمؤسسة الخيرية الملكية، إلى تقديم مساعدات إنسانية إلى الشعب اليمني الشقيق في ظل برنامج إعادة الأمل، وتحت رعاية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس مجلس أمناء المؤسسة الخيرية الملكية، قامت المؤسسة الخيرية الملكية بالتعاون مع مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية بتجهيز شحنة كبيرة من المساعدات الإنسانية الإغاثية للشعب اليمني الشقيق.
وبهذه المناسبة، رفع سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة خالص الشكر والتقدير إلى جلالة الملك المفدى، على المبادرات الإنسانية التي يقوم بها جلالته واهتمامه بمد يد العون وتقديم المساعدة انطلاقا من الروابط الإنسانية الجامعة بين مختلف شعوب العالم، مؤكدا سموه حرص حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى على وقوف مملكة البحرين إلى جانب الشعب اليمني لتخفيف معاناته الحياتية في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها.
وأشاد سموه بالدعم الكريم الذي تحظى به المؤسسة من قبل الحكومة الرشيدة بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، ومؤازرة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد النائب الأول لرئيس الوزراء.
وأضاف سموه أنه بناء على هذه التوجيهات الملكية، تعمل المؤسسة الخيرية الملكية على تجهيز عدة شحنات من المساعدات الإنسانية والإغاثية للشعب اليمني الشقيق، بالتعاون والتنسيق مع مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية بدولة الإمارات العربية المتحدة؛ بغية الإسهام في توفير الاحتياجات الأساسية من السلع والمواد الطبية والإغاثية في العديد من المدن والمحافظات في جمهورية اليمن الشقيقة.
من جانبه، قال الدكتور مصطفى السيد الأمين العام للمؤسسة الخيرية الملكية إن هذه المبادرة الإنسانية تأتي استمرارا لتنفيذ توجيهات صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، إلى تقديم مساعدات إنسانية إلى الشعب اليمني الشقيق، ضمن إسهام مملكة البحرين في برنامج إعادة الأمل للشعب اليمني وتوفير الاحتياجات الأساسية التي هم في أمس الحاجة إليها؛ نظرا إلى ما يعانونه من ظروف حياتية وإنسانية صعبة.
وبيّن الدكتور مصطفى السيد أن هذه اللفتة الإنسانية تأتي مواصلة للمواقف الإنسانية النبيلة لجلالة الملك المفدى في مد يد العون والمساعدة للأشقاء والأصدقاء المنكوبين في الدول المتضررة والمنكوبة، واستمرارا لمسيرة العطاء والخير، ولدعم الأشقاء في اليمن جراء ما يعانونه من تداعيات الأحداث التي تشهدها جمهورية اليمن الشقيقة، وللإسهام في تخفيف المعاناة الصعبة التي يمر بها الشعب اليمني الشقيق، إذ تحتوي الإغاثة على المواد الأساسية، مثل الأرز والطحين والسكر والزيت والعدس، وغيرها العديد من المواد الغذائية.
من جهته، قال محمد حاجي الخوري المدير العام لمؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية إن توقيت الشحنة الإغاثية الإنسانية المشتركة مع الأشقاء في مملكة البحرين وحجمها يعكس حرص قيادة البلدين على تخفيف المعاناة الحياتية عن الشعب اليمني، ليتم توزيعها في مختلف مناطق اليمن وضمان وصولها في أسرع وقت إلى أكبر عدد من المستفيدين.
وأضاف الخوري أن هذه المبادرة الإنسانية المشتركة تأكيد على النهج الإنساني لمنظومة دول مجلس التعاون الخليجي، وأنها يد واحدة في مجال العمل الخيري والإنساني، وتعكس مواقف الدول الخليجية والتزامها بوحدة اليمن وشعبه، والعمل على توفير الدعم اللازم للارتقاء بالمستوى المعيشي في جميع المحافظات والمدن اليمنية.
وأشار الخوري إلى أنها ليست المرة الأولى التي يتم التعاون مع الخيرية الملكية، بل كان هناك تعاون سابق من خلال توقيع مؤسسة خليفة الإنسانية والمؤسسة الخيرية الملكية البحرينية، بمقر مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بالرياض في شهر أبريل الماضي، مذكرة تفاهم لإنشاء مركز مملكة البحرين الصحي في عدن بتكلفة مليوني دولار أمريكي، مؤكدا أن هذا المركز سيعمل على التخفيف من معاناة المرضى وسيدعم القطاع الصحي في اليمن.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا