النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10762 الأربعاء 26 سبتمبر 2018 الموافق 16 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:29AM
  • العصر
    2:55PM
  • المغرب
    5:30PM
  • العشاء
    7:00PM

المطوع: أصحاب الطلبات القديمة لهم أسبقية الاستفادة من الوحدات الإسكانية

رابط مختصر
العدد 10748 الأربعاء 12 سبتمبر 2018 الموافق 2 محرم 1439
أشاد عضو مجلس المحرق البلدي السابق محمد بن عبدالله المطوع بتوجهيات صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء إلى تلبية الطلبات الإسكانية في المناطق كافة والاستعجال في تنفيذ المشروعات الإسكانية الجارية، لافتا إلى أن هذه التوجيهات تراعي احتياجات المواطن وتحسين معيشته وتوفير السكن الملائم له في خطوة تلقى الدعم الكامل من سموه ويتابعها بشكل مستمر وحثيث؛ من أجل تنفيذ المشروعات الإسكانية لتلبية طلبات المواطنين، خاصة مع الحاجة الملحة إليها في ظل وجود قائمة طويلة من الطلبات.
وذكر المطوع أن لسموه دورا كبيرا في المشاريع الإسكانية التي تمت في البسيتين وتوجيهاته إلى سرعة إنجازها واستفادة أهالي المنطقة من مشروعاتهم، مشيرا إلى أنه كان من المتابعين لهذه المشاريع عندما مثل أهالي المنطقة في المقعد البلدي خلال دورتين انتخابيتين تم خلالهما توزيع الوحدات الإسكانية على الأهالي في مشاريع منطقتهم، وكذلك المشاريع الكبيرة في شمال شرق الحد وشرق الحد وغيرها من المناطق.
إلى ذلك، أكد محمد المطوع أهمية تحركات وزارة الإسكان من خلال تصريحات الوزير المهندس باسم بن يعقوب الحمر بشأن تلبية الطلبات الإسكانية القديمة المدرجة على قوائم الانتظار بأسرع وقت ممكن ومنحها الأولوية، مشددا المطوع على أن أصحاب الطلبات القديمة لهم الحق والأسبقية؛ كونهم انتظروا لسنوات طويلة للحصول على الوحدات الإسكانية التي تلبي احتياجات العائلة البحرينية.
وأضاف «نؤكد دائما ضرورة أن تلبي الوحدة الإسكانية طموح العائلة البحرينية ومتطلباتها، خاصة أن طول الانتظار يزيد من حجم العائلة وتكون هناك حاجة إلى عدد أكبر من الغرف وبالحجم المناسب، ومعالجة ملاحظات المواطنين فيما يخص الوحدات الإسكانية وأهم المعضلات التي يواجهونها عند استلامهم لها».
وفِي السياق نفسه، أثنى المطوع على جهود وزارة الاسكان وما تقوم به من مشاريع في جميع محافظات مملكة البحرين في عهد صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى الذي أولى اهتمامه بالسكن للمواطنين، وكان اهتمام ودعم جلالته الدافع للنهوض بالمشاريع الإسكانية، وحسن ادارة الملف الإسكاني من قبل وزارة الاسكان ممثلة في وزير الاسكان المهندس باسم بن يعقوب الحمر وجميع العاملين بوزارة الاسكان من السلم الوظيفي من مسؤولين وموظفين.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا