النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10726 الثلاثاء 21 أغسطس 2018 الموافق 10 ذو الحجة 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    5:13AM
  • الظهر
    11:41PM
  • العصر
    3:12AM
  • المغرب
    6:09AM
  • العشاء
    7:39AM

«الصحة» تحدد أولويات التخصصات المطلوبة لبرنامج الطبيب الزائر

رابط مختصر
العدد 10696 الأحد 22 يوليو 2018 الموافق 9 ذو القعدة 1439
نظمت وزارة الصحة يوم أمس، ورشة عمل لتحديد الأولويات الصحية لبرنامج الطبيب الزائر، وذلك مع الوفد التايلندي الزائر من كلية الطب بجامعة الأمير سونجهالا بمملكة تايلند، بحضور رؤساء الدوائر الطبية في مجمع السلمانية الطبي، وعدد من الأطباء المشاركين من مستشفى الخدمات الطبية الملكية ومستشفى الملك حمد الجامعي، وأعضاء اللجنة العليا للعلاج في الخارج، والمجلس الأعلى للصحة، بالإضافة إلى الهيئة الوطنية للخدمات والمهن الصحية.
ويأتي عقد ورشة العمل بهدف توسيع أطر التعاون بين البلدين في المجالات التعليمية والصحية، وتبادل ونقل الخبرات في مجال الطب، تنفيذًا للتوجيهات السامية والمستمرة من لدن صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله، لتوفير أفضل الخدمات الصحية والطبية للمواطنين في مملكة البحرين.
وقد افتتح الدكتور محمد أمين العوضي الوكيل المساعد لشؤون المستشفيات ورشة العمل ونقل تحيات وزيرة الصحة فائقة بنت سعيد الصالح والدكتور وليد بن خليفة المانع وكيل وزارة الصحة، ورحب بالبروفسور الدكتورة جوتاماس سافاسوك نائب رئيس الجامعة، والسفير تانيت نا سونخلا سفير مملكة تايلند الصديقة لدى مملكة البحرين، والوفد المرافق المكون من أطباء وعدد من الإداريين بالجامعة.
وفي كلمة ألقتها البروفيسور الدكتورة جاتماس ساتسوك نائب رئيس جامعة الأمير سونجهالا بمملكة تايلند قالت بأن هذه الورشة حدثًا مهمًا لنا جميعًا، وستمنحنا الفرصة لاكتشاف وتحديد الاحتياجات التي من الممكن تطويرها في القطاع الصحي، بالإضافة إلى تبادل المعرفة والحصول على أحدث التطورات في القطاعات الصحية وتقديم المقترحات للمجالات المشتركة بما يصب بمصلحة الطرفين في المستقبل. مؤكدة تطلعها الخروج بنتائج ورشة العمل هذه وتنفيذ خطة العمل التي سيتم تطويرها على أساس التعاون الصحي الثنائي بين تايلاند والبحرين.
إلى ذلك أكد السفير تانيت نا سونخلا سفير مملكة تايلند الصديقة لدى مملكة البحرين في كلمته على الدور الهام لزيادة فرص ومجالات التعاون الصحي بين البلدين وبالأخص في مجال تنظيم الزيارات للأطباء والاستشاريين وتبادل الخبرات الطبية بين البلدين الصديقين والاستفادة من خبرة تايلند في القطاع الصحي بالتخصصات الطبية الدقيقة، وإمكانية تكرار وعقد لقاءات تشاورية في المستقبل مع المختصين وذوي الشأن في هذا المجال بين الجانبين للتنسيق والترتيب.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا