النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10515 الإثنين 22 يناير 2018 الموافق 14 جمادى الاول 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    5:03AM
  • الظهر
    11:49AM
  • العصر
    2:52PM
  • المغرب
    5:13PM
  • العشاء
    6:43PM

نأمل رؤية مثل هذه الشخصيات المثقفة في مجتمعنا

رابط مختصر
العدد 10479 الأحد 17 ديسمبر 2017 الموافق 29 ربيع الأول 1439
يؤسفني القول: إنه خلال درب الحياة كم يصادف أن نلتقي بنماذج بشرية يعدون أنفسهم بالمثقفين، مع أنهم في واقع الأمر عبئًا على الأمة الإسلامية .. إن هذه الفئة المنحرفة فكريًا وعقائديًا ليس همهم الطعن في علماء المسلمين والنيل من سمعتهم فحسب بل ومن الاسلام نفسه اعتقادًا منهم إنهم بلغوا من النضوج الفكري ما يؤهلهم للتمييز بين الباطل والصواب، مع انهم وبمعتقداتهم المعوجة أبعد عن الصفات المؤهلة لأن يكونوا مثقفين.
ومع هذا وفي خضم الكثير يوجد القليل من مثقفي هذه الامة الذين لهم دور ريادي في الإيقاظ الصحوي والارتقاء الفكري، لابد أن نعي إن لدى المثقف صفات ترعاه ويرعاها، ويرويها في ساحة العقل، فلا خير في مثقف يشكك في علماء الاسلام، ويطعن في خواصرهم.
المثقف المسلم بحق إنسان مؤدب، عفيف النفس، دمث الخلق، كريم السجايا، متواضع سمح لا يتكبر على أحد، والله لن أبالغ لو قلت إن كل الصفات الحميدة التي يجب ان يتحلى بها المثقف وجدتها مصادفة في وكيل وزارة المالية عارف صالح خميس، لقد شاءت الظروف أن أتشرف بالقاء بسعادته في أحد المساجد الواقعة بمدينة عيسى، ولم أكن وقتها على علم باسمه وبمركزه الرفيع، لقد شدني حديث الرجل حول جملة من الأمور التي تشغل بال الانسان المعاصر، في حقيقة الأمر سعدت كثيرًا وبكل فخر واعتزاز ان ألتقي بشخصية بحرينية مثقفة وواسعة الاطلاع حول كثير من مناحي الحياة.
أستطيع القول إن سعادته بمثابة تاريخ متحرك، يمتاز بجوانب إنسانية تشير الى أصالة معدنه، ولا يسعني في هذا المقام إلا أن أتضرع الى الله أن يزيدنا أمثال هذه الشخصية المثقفة بحق.


المصدر: ] أحمد محمد الأنصاري

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا