النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10605 الأحد 22 ابريل 2018 الموافق 6 شعبان 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:46AM
  • الظهر
    11:36AM
  • العصر
    3:07PM
  • المغرب
    6:04PM
  • العشاء
    7:34PM

بمناسبة إطلاق اسم «مدينة خليفة» على المدينة الإسكانية في «الجنوبية»

رئيس الوزراء يتلقى برقية تهنئة من خالد بن عبدالله

رابط مختصر
العدد 10477 الجمعة 15 ديسمبر 2017 الموافق 27 ربيع الأول 1439
تلقى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر برقية تهنئة من الشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء؛ بمناسبة تفضل عاهل البلاد المفدى بإصدار أمره السامي بإطلاق اسم (مدينة خليفة) على المدينة الإسكانية الواقعة في المحافظة الجنوبية، والتي تجمع مناطق عسكر وجو والدور وضواحيها، هذا نصها:
سيدي صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة حفظكم الله
رئيس الوزراء الموقر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فإنه ليشرفني أن أرفع إلى مقام سموكم الكريم – حفظكم الله – أسمى آيات التهاني والتبريكات بمناسبة تفضل سيدي حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المفدى رعاه الله، بإصدار أمره السامي بإطلاق اسم (مدينة خليفة) على المدينة الإسكانية الواقعة في المحافظة الجنوبية والتي تجمع مناطق عسكر وجو والدور وضواحيها، تيمنا باسم سموكم وتقديرا لإنجازاتكم الكبيرة ومساهماتكم القيمة المتواصلة من خلال عملكم المبارك في خدمة الوطن العزيز ورفعة شأنه.
لقد كان لتفضل صاحب الجلالة بإعلان إطلاق اسم (مدينة خليفة) على هذه المدينة الإسكانية الواعدة والجديدة الأثر الكبير في نفوس أبناء البحرين الكريم عامة، وأبناء وأهالي المحافظة الجنوبية خصوصا الذين يترقبون تشريفكم بزيارتكم لمدينتكم ومدينتهم التي ازدادت شرفًا وألقًا ورفعة بتسميتها باسمكم الكريم، ولتشاركوهم الفرحة والمسرات في هذه الأيام التي نشهد فيها جميعا الاحتفال بأعيادنا الوطنية يومي 16 – 17 ديسمبر إحياء لذكرى قيام الدولة البحرينية الحديثة في عهد المؤسس أحمد الفاتح دولة عربية مسلمة عام 1783 ميلادية، والذكرى 46 لانضمامها إلى الأمم المتحدة كدولة كاملة العضوية، والذكرى 18 لتسلم حضرة صاحب الجلالة الملك المفدى مقاليد الحكم.
إن إطلاق اسم (مدينة خليفة) على واحدة من كبريات المدن الإسكانية الجديدة وأحدثها على الإطلاق على مستوى المملكة، يعكس حجم التقدير الوافر والتبجيل العظيم الذي تحظون به سموكم من لدن سيدي صاحب الجلالة وحكومتكم الموقرة وشعبكم الوفي الذي أخلصتم العمل له ووضعتم مصلحته وراحته على مدى العقود الطويلة فوق أي اعتبار، فما كان منه إلا أن بادلكم الإخلاص ولاء، والحب وفاء وإجلالا لشخصكم الكريم.
إنني – يا سيدي – وبالأصالة عن نفسي ونيابة عن جميع أصحاب المعالي والسعادة الوزراء أعضاء اللجنة الوزارية للإعمار والبنية التحتية، لنؤكد إلى سموكم مدى الاهتمام والحرص والمتابعة الدؤوبة والحثيثة التي يلقاها الملف الإسكاني الذي يتصدر برنامج عمل هذه اللجنة، انطلاقا من حرص واهتمام سموكم وما يشكله هذا القطاع الحيوي من أولوية قصوى بالنسبة إليكم، ليس منذ الآن، بل منذ توليكم زمام الحكومة الموقرة، فكانت رؤيتكم ثاقبة وحكيمة في تأسيس وإطلاق أول وزارة للإسكان على مستوى البحرين في العام 1975، وقد شرفتموني حينها بثقة سموكم لحمل هذه المسؤولية.
ختاما، اسأل المولى العلي القدير أن يحفظ سموكم ويرعاكم في حلكم وترحالكم، وأن يبقيكم ذخرًا وسندًا لتواصلوا مشوار البذل والعطاء في سبيل رفعة وازدهار مملكتنا الغالية ورفاه المواطنين الكرام في ظل العهد الزاهر لسيدي حضرة صاحب الجلالة الملك المفدى أعزكم الله.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا