النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10473 الإثنين 11 ديسمبر 2017 الموافق 23 ربيع الأول 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:50AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:47PM
  • العشاء
    6:17PM

لمنحه درع الاتحاد الدولي للسلام

رئيس الوزراء يتلقى مزيدًا من برقيات التهنئة

رابط مختصر
العدد 10395 الأحد 24 سبتمبر 2017 الموافق 4 محرم 1439
تلقى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر برقية تهنئة من الدكتور ماجد بن علي النعيمي وزير التربية والتعليم وذلك بمناسبة منح سموه درع التسامح والتنوع من قبل الاتحاد العالمي للسلام والمحبة (فوبال) هذا نصها:-
يسعدني ويشرفني أن أتقدم إلى سموكم الكريم حفظكم الله ورعاكم، بالأصالة عن نفسي وبالنيابة عن كافة منتسبي وزارة التربية والتعليم، بخالص التهاني والتبريكات بمناسبة منح سموكم حفظكم الله درع الاتحاد العالمي للسلام والمحبة، تأكيدًا لما تتمتعون به سموكم الكريم، من مكانة رفيعة على الصعيد العالمي لما حققتموه من عظيم الإنجازات التنموية لمملكة البحرين في ظل قيادتها الحكيمة، ولأياديكم البيضاء في مجال دعم قيم السلام والتسامح والتنوع والمحبة بين بني البشر خدمة للإنسان في كل مكان، وتعزيزًا للتسامح على الصعيد الدولي والسلام في كل أرجاء المعمورة، والعمل على تحقيق الرفاهية والحياة الكريمة لكافة البشر.
وبهذه المناسبة، يسعدني بكل الاعتزاز، أن أرفع إلى سموكم حفظكم الله ورعاكم، أسمى معاني الشكر والتقدير، عرفانًا برعاية سموكم لوزارة التربية والتعليم وبرامجها التطويرية، بما يمكنها دائمًا بأن تكون عند حسن ظن سموكم يحفظكم الله، على طريق الخير والنمو، واقتداء بسيرة سموكم العطرة في تعزيز قيم المحبة والتسامح والسلام.
كما تلقى صاحب السمو الملكي الامير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، برقية تهنئة من رئيس لجنة حقوق الإنسان عضو مجلس الشورى أحمد مهدي الحداد، بمناسبة منح سموه درع الاتحاد الدولي للسلام هذا نصها:
نتقدم إلى سموكم الكريم بأصدق التهاني وخالص التبريكات بمناسبة منح سموكم درع التسامح والتنوع من قبل الاتحاد العالمي للسلام والمحبة، وذلك اعترافا بإسهامات سموكم في إرساء تقاليد السلام والتسامح والتنوع، وهذا التقدير الذي يستحقه سموكم، داعيا المولي العلي القدير ان يوفق سموكم لما فيه خير ورفعة المملكة، وان يديم الأمن والاستقرار على ربوع مملكتنا الغالية في ظل القيادة الرشيدة.
وتلقى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر برقية تهنئة من الرئيس التنفيذي لهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية محمد علي القائد بمناسبة منح سموه درع الاتحاد الدولي للسلام هذا نصها:
يطيب لي أصالة عن نفسي ونيابة عن جميع منتسبي هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية أن أرفع إلى مقام سموكم أسمى آيات التهاني والتبريكات بمناسبة منح سموكم (درع التسامح والتنوع) من قبل الاتحاد الدولي للسلام، تقديرًا لجهود سموكم الواضحة في مجال دعم السلام والتعايش على المستوى الإقليمي والدولي.
ويشرفني أيضًا أن أشيد بدور سموكم ومواقفكم النبيلة في تكريس مبادئ السلام والاحترام والتعايش مع جميع الأديان، نظرًا لما تتمتعون به سموكم من رؤية حكيمة ومستنيرة أسهمت في تحقيق العديد من النجاحات والإنجازات لمملكة البحرين ورفع اسمها عاليًا في مختلف المحافل الدولية وذلك في ظل مسيرة الإصلاح الشامل التي أطلقها حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى حفظه الله ورعاه.
إن تخصيص الاتحاد الدولي للسلام فعالية هذا العام لإبراز دور سموكم حفظكم الله يؤكد عمق الأثر الذي صنعه سموكم في مجال إرساء دعائم قيم الأمن والتسامح والتعددية ونشر ثقافة السلام على الصعيدين الإقليمي والدولي.
كما تلقى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء مزيدا من برقيات التهاني بمناسبة منح سموه درع الاتحاد الدولي للسلام، مؤكدين أن ذلك الدرع يأتي تقديرا وعرفانا لإسهامات سموه في مجال السلام والتسامح والتنوع.
فقد تلقى صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء برقيات تهنئة من كل من: محميد المحميد كاتب إعلامي بجريدة أخبار الخليج، جمعية المنطلق النسائية (بالنيابة عنها لولوة علي الرميحي)، عائلة كازروني، وكالة باقر للخدمات.
وتلقى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان ال خليفة رئيس الوزراء الموقر ورعاه، برقية تهنئة من احمد رشيد خطابي سفير المملكة المغربية لدى البحرين، رفع فيها اسمى آيات التهاني والتبريكات إلى سمو رئيس الوزراء بمناسبة منح سموه درع الاتحاد الدولي للسلام والمحبة «فوبال»؛ تكريما لسموه وتقديرا لدوره الفاعل والمشهود في الحقل الإنساني بما يسهم في نشر قيم المحبة والوئام والتسامح ونبذ نزعات والكراهية والعنف ومخاطر التطرف والإرهاب.
وأشار الى ان منح سمو رئيس الوزراء هذا الدرع الرفيع انما هو اعتراف دولي مستحق ومتجدد بخصوصية مملكة البحرين بوصفها أرضا للتعددية والتنوع والعيش المشترك، بفضل تقاليدها العريقة وقيمها الأصيلة والطابع المنفتح الذي تكرس في إطار الرؤية الملكية المتبصرة وبرامج عمل الحكومة الموقرة، سائلا المولى عز وجل ان يحفظ سمو رئيس الوزراء، وان يمتعه بموفور الصحة والسعادة، وان يديم على مملكة البحرين المزيد من التقدم والازدهار.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا