النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10473 الإثنين 11 ديسمبر 2017 الموافق 23 ربيع الأول 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:50AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:47PM
  • العشاء
    6:17PM

قررت رفع الأمر إلى الاتحاد الدولي للصحفيين وإلى الاتحاد العام للصحفيين العرب

جمعية الصحفيين تعبر عن إدانتها لفبركات وتدليس صحيفة الوسط

رابط مختصر
العدد 8029 الإثنين 4 ابريل 2011 الموافق 29 ربيع الأول 1432
عقد مجلس إدارة جمعية الصحفيين البحرينية برئاسة عيسى الشايجي اجتماعا طارئا مساء امس بمقر الجمعية لمتابعة ما عرضه تلفزيون البحرين بشأن الاخبار المفبركة التي قامت بنشرها صحيفة الوسط عن الاحداث الاخيرة في البحرين. وأعرب مجلس ادارة الجمعية عن صدمته الشديدة لقيام صحيفة الوسط بهذا التدليس الواضح للاخبار في توجه واضح للنيل من الامن والاستقرار وزيادة الاحتقان في البلاد. وأشارت الجمعية ان ما حصل يعد خرقا لمبادئ الاتحاد الدولي للصحفيين الخاصة بممارسة مهنة الصحافة، باعتباره مقياسا للممارسة المهنية للصحفيين لما تتضمنه من اخلاقيات ومبادئ, منها المبدأ الاول والذي ينص على «احترام الحقيقة وحق الجمهور في معرفة هذه الحقيقة هي مسؤولية الصحافي الاولى», والمبدأ السابع «على الصحفي ادراك الخطر الذي يمكن ان يلعبه الاعلام في نشر تمييز والتفرقة وعليه ان يبذل كامل جهده لتجنب تقديم تسهيلات لهذا التمييز القائم على العرق, الجنس, الدين, الرأي السياسي او اي آراء اخرى, الاصول الوطنية او الدينية, او اي نوع آخر من انواع التمييز». كما ينص المبدأ الثامن من اعلان المبادئ «على الصحفي ان يعتبر ما يلي جنحة واساءة مهنية خطيرة: (الغش, التشويه المقصود للحقيقة)». وقالت الجمعية ان ما قامت به صحيفة الوسط يتنافى مع هذه المبادئ الدولية ويدعو للخجل ويندى له الجبين ويمثل وصمة عار في مسيرة الصحافة البحرينية التي عرفت بالمصداقية والتوازن والتاريخ المشرف. واضافت ان ما قامت به صحيفة الوسط لا يقبل التبرير او التفسير، فقد كان التدليس والكذب واضحا في الاخبار المنشورة, والتي كانت تستهدف النيل من الحالة الامنية والقائمين على الامن في البلاد. واكدت الجمعية ان هذا الامر لا يخالف قانون الصحافة والنشر فقط، وانما يخالف التقاليد والاصول المهنية والصدق والامانة والنزاهة التي كان يفترض ان تتحلى بها الصحيفة، ويحتوي على تحريض واضح على الحقد والضغينة. وقالت ان الاسرة الصحفية اصابها الذهول الشديد جراء هذه الافتراءات والتي جاءت في وقت كانت فيه البلاد بحاجة الى الاصوات المخلصة والشريفة والصادقة لانقاذ البحرين من المجهول الذي كان البعض يحاول ان يجرها اليه. وقرر مجلس ادارة الجمعية رفع الامر الى الاتحاد الدولي للصحفيين والى الاتحاد العام للصحفيين العرب والى كل النقابات والكيانات المهنية الصحفية لاتخاذ موقف من هذا التعدي الواضح على مهنة الصحافة وصدقيتها ورسالتها السامية. وعلى نفس الصعيد رحبت جمعية الصحفيين بقرار هيئة شؤون الاعلام السماح للصحيفة بالصدور اعتبارا من اليوم كما ترحب بقرار مجلس ادارة الوسط بتعيين عبيدلي العبيدلي رئيسا للتحرير بالصحيفة وتتمنى له التوفيق في مهمته. وطالبت الجمعية ادارة الصحيفة الجديدة بتقديم تفسير واضح يشرح فيه حقيقة ما حدث للرأي العام وتحديد المسؤولين عن ذلك.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا