النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10479 الأحد 17 ديسمبر 2017 الموافق 29 ربيع الأول 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:53AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    2:29PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

خصومات للرواتب وإجازات مفتوحة وإنذارات نهائية

الشركات الخاصّة تواصل تسريح العمّال المضربين عن العمل

رابط مختصر
العدد 8029 الإثنين 4 ابريل 2011 الموافق 29 ربيع الأول 1432
قالت مصادر نقابية أن العديد من الشركات الخاصّة تواصل تسريح مئات العمّال لأسباب تتعلّق بتغيّب بعضهم عن العمل لمدّة تجاوزت العشرة أيام وذلك خلفية «الإضراب» الذي دعا له الاتحاد العام لنقابات عمّال البحرين من جهة، وبسبب الأوضاع الاقتصادية المترديّة التي أفرزتها الأحداث الأخيرة لكثير من الشركات من جهة أخرى. وشملت أمس عمليات التسريح العديد من الشركات الكبيرة والصغيرة، حيث أقدمت شركة ألبان على تسريح 30 موظفاً، فيما سرّحت شركة اتصالات 100 موظفاً، وشركة تعمل في ميناء خليفة بن سلمان أكثر من 50 موظفاً، كما سرّحت شركة تعمل في مجال الطيران حوالي 20 موظفاً على حد تقدير أحد المصادر النقابية. من جانبه أكّد مدير شؤون الموظفين بشركة الألبان التي فصلت 30 موظفاً في حديث «للأيام» أن شركته في صدد اتخاذ الإجراءات اللازمة ضد الموظفين المضربين، لافتاً إلى أن العقوبات ستكون متفاوتة بين الاستقطاع من الراتب كحد أدنى و توجيه الإنذار لبعض العاملين، في حين سيتم فصل 30 عاملاً من الشركة وذلك تطبيقاً لقوانين وزارة العمل حيث أن العامل اذا تغيب عشرة ايام متواصلة دون عذر فإنه من حق صاحب العمل فصله من عمله. وأشار الى ان هناك تفاوض مع الفرع الرئيسي للشركة بالمملكة العربية السعودية لتخفيف العقوبة إلى الانذار فقط دون اللجوء للفصل بشأن الموظفين الذين اضطروا للغياب لأسباب أمنية وليس استجابة للإضراب. فيما اكد رئيس النقابة بالشركة أن العمال لم يكونوا مضربين و انما كانوا متخوفين من الأوضاع الأمنية في الخارج و خصوصا بان اغلبهم يقنطون في مناطق بعيدة عن مبنى الشركة لهذا السبب لا يمكن اعتبارهم بانهم مضربين عن العمل انما يجب ان يعاملوا كمتغيبين. وأضاف ان النقابة ستبحث في اسباب تغيب الموظفين و محاولة تقليل العقوبات حتى لا تصل إلى الفصل مؤكدا ان الشركة قامت بالخصم من رواتب الموظفين الذين تغيبوا بحسب عدد الأيام التي تغيبوا فيها. في سياق متّصل اشتكت عاملات في رياض الأطفال من قيام إدارات تلك الرياض بخصم رواتبهن إلى درجة اقتطاع نصف الراتب، فيما اشتكت عاملات أخريات «للأيام» من لجوء الرياض التي يعملون بها إلى تقليص أيام الدوام الرسمي لهن إلى درجة النصف، وقالت إحداهن «بسبب غياب الكثير من الأطفال، تطلب إدارات رياض الأطفال من العاملات عدم الدوام بشكل يومي، وإنما تقاسم الدوام بين العاملات بحيث يصبح رصيد كل عاملة من الدوام في الشهر الواحد 15 يوم فقط، وبالتالي يتم إعطاءها نصف الراتب فقط». كما اشتكت عاملات من قيام إدارات الروضات التي يعملن بها من عدم صرف مستحقاتهن من راتب شهر مارس نهائياً وذلك لأسباب أوعزتها تلك الإدارات إلى عدم الدوام خلال الشهر الماضي. من جانبه قال الاتّحاد العام لنقابات عمّال البحرين أنه سيتوجه برسالة مناشدة اليوم إلى القيادة في البلاد بشأن التسريحات، ويناشد الخطاب جلالته بالتدخل العاجل من اجل وقف التسريح الذي تقوم الشركات والمؤسسات الخاصّة، وجاء في المناشدة أن «أولئك العمّال تغيّبوا لأن الظروف القاهرة اضطرتهم للتغيب عن العمل بسبب الأوضاع المحيطة بالبلاد.
المصدر: كتب - حسين سبت، سماء عبدالجليل

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا