النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10814 السبت 17 نوفمبر 2018 الموافق 9 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:38AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:27AM
  • المغرب
    4:48AM
  • العشاء
    6:18AM

عبرت عن اعتزازها بمساهمة القطاع الخاص في المشاريع الإنسانية والاجتماعية

سمو الشيخة هالة بنت دعيج تفتتح بيت بتلكو لرعاية الطفولة

البلوشي تلقي كلمة بالمناسبة
رابط مختصر
العدد 7738 الخميس 17 يونيو 2010 الموافق 4 رجب 1431هـ
عبرت صاحبة السمو الشيخة هالة بنت دعيج آل خليفة عن اعتزازها بمساهمة القطاع الخاص في المشاريع الانسانية والاجتماعية التي تستفيد منها شرائح وفئات المجتمع المختلفة، مثمنة سموها الجهود المتظافرة لرعاية الطفولة وحمايتها في مملكة البحرين والتي تكرس المبادىء والقيم الأصيلة التي عرف بها المجتمع البحريني من تماسك وتواصل و تراحم. جاء ذلك لدى افتتاح سموها بيت بتلكو لرعاية الطفولة بحضور سمو الشيخ عيسى بن سلمان بن حمد آل خليفة نجل صاحب السمو الملكي ولي العهد والذي تم تأسيسه وبناؤه بمساهمة من شركة بتلكو بضاحية السيف. وقالت سموها ان لمثل هذه المشاريع الخيرة أثرا ايجابيا على الوضع المعيشي والنفسي للأطفال حيث انها تحفزهم وتشجعهم على الاستمرار والانخراط في دائرة المجتمع ليكونوا أعضاء فاعلين فيه، خاصة وان بيت بتلكو لرعاية الطفولة قد هيأ لهم الاستقلالية والخصوصية بهدف خلق جو مريح يلائم وضعهم. وقد ألقت الدكتور فاطمة بنت محمد البلوشي وزيرة التنمية الاجتماعية كلمة خلال حفل الافتتاح أعربت فيها عن شكرها لسمو الشيخة هالة بنت دعيج آل خليفة على رعايتها لحفل افتتاح بيت بتلكو، هذا المشروع الانساني الذي بدأ بمبادرة ودعم من سموها تعبيرا عن الحرص والاهتمام بفئة الطفولة و الشباب. وقالت الوزيرة ان سعي الوزارة لتحقيق الرفاهية والحياة الكريمة للأبناء المتواجدين بدار رعاية الطفولة و التصميم على بناء مبنى سكني ملائم يتم من خلاله توفير كافة السبل والخدمات الكفيلة بخلق جو عائلي لهؤلاء الأبناء، قد جاء انطلاقاً من المشروع الإصلاحي لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة وتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء ودعم من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى، وترسيخا لما ورد في الدستور بأن الدولة تكفل الحياة الكريمة لجميع المواطنين وبالأخص الاهتمام بالطفولة والشباب وانسجاما مع رؤية البحرين 2030. وأكدت الوزيرة الى ان مشروع بيت بتلكو لرعاية الطفولة قد أصبح اليوم مثالا للشراكة المجتمعية وتحمل القطاع الخاص لمسؤوليته الاجتماعية نحو المجتمع البحريني، حيث تكفلت الشركة بتمويل بنائه وتجهيزه بمبلغ يقارب 900 ألف دينار على الأرض التي خصصتها الوزارة لهذا المشروع وساهمت عائلة المغفور له باذن الله تعالى الوجيه راشد الزياني بمبلغ 50 ألف دينار لتأثيث المبنى. بالاضافة الى متابعة التنفيذ من قبل مجلس إدارة دار رعاية الطفولة بالتعاون مع إدارة الموارد المالية وإدارة الرعاية الاجتماعية بالوزارة. كما تحدثت الوزيرة عن ما توليه الوزارة وبالتعاون مع مجلس إدارة دار رعاية الطفولة من اهتمام خاص لتوفير بيئة تربوية سليمة وشاملة للأطفال من مجهولي الوالدين والأيتام وأبناء الأسر المتصدعة واعانتهم على أن يكونوا مواطنين صالحين يساهمون في بناء الوطن محافظين على هويتهم الوطنية والإسلامية. و قد قامت صاحبة السمو الشيخة هالة بنت دعيج آل خليفة بتكريم موظفي و متطوعي بيت بتلكو لرعاية الطفولة و تقديم هدايا تذكارية لرئيس مجلس ادارة بتلكو و لعائلة المغفور له بإذنه تعالى راشد الزياني، حيث شكرت سموها جهودهم و اسهاماتهم التي كان لها أكبر الأثر في انجاز هذا الصرح الاجتماعي الحضاري. كما تشرفت وزيرة التنمية الاجتماعية بتقديم هدية تذكارية لسموها. ثم قامت سموها بجولة لمرافق بيت بتلكو لرعاية الطفولة أكدت خلالها بأن مثل هذه المؤسسات تخلق شعورا بالأمان و الاستقرار لفئة من الأطفال حالت ظروفهم دون العيش بين أفراد أسرتهم بشكل طبيعي. ودعت صاحبة السمو الشيخة هالة بنت دعيج آل خليفة مؤسسات المجتمع المدني و الأفراد الى دعم مثل هذه المشاريع الانسانية التي تأتي في سياق رؤى التحديث في المملكة و التي تتوافق مع ما تم من اصلاح لمختلف القطاعات الحيوية في البلاد سواء الاقتصادية أو السياسية أو الاجتماعية في اطار المشروع الاصلاحي لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا