النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10811 الأربعاء 14 نوفمبر 2018 الموافق 6 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:33AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

الجلاهمة: «القيمة المضافة» لن تمسَّ الأدوية

رابط مختصر
العدد 10784 الخميس 18 أكتوبر 2018 الموافق 9 صفر 1440
اكدت الرئيس التنفيذي للهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية الدكتورة مريم الجلاهمة ان الأدوية والأجهزة الطبية بجميع انواعها لن تطبق عليها ضريبة القيمة المضافة، وذلك بحسب التوصيات التي رفعتها الهيئة والمجلس الاعلى للصحة ووزارة الصحة.

وقالت الجلاهمة ان قانون ضريبة القيمة المضافة صدر، وأكدت أن الضريبة لن تشمل الاجهزة الطبية والمستلزمات الطبية ولا الادوية بكافة انواعها، لافتة الى ان الضريبة لن تشمل السلع الاستهلاكية والأدوية والمستلزمات الطبية المتفق عليها بين دول الخليج العربي.

واكدت ان الهيئة تراقب عن كثب التزام الشركات والصيدليات بعدم احتساب ضريبة قيمة مضافة على الادوية المسعرة والاجهزة الطبية المسجلة لدى الهيئة، داعية المستهلكين الى ابلاغ الهيئة في حال رصد جهات تطبق الضريبة على تلك المنتجات.

وقالت الجلاهمة إن الهيئة حددت قائمة بالادوية المسجلة لديها والتي بلغت 3732 صنفا من الدواء، مشيرة الى أن ممكلة البحرين تستعد لتطبيق نظام الباركود في العام 2019 المتعلق بتسجيل الادوية الكترونيا، وذلك من خلال الاتفاقية التي وقعتها الهيئة مع شركة GS1، وهي شركة متخصصة في وضع الترميز «باركود» على جميع الأدوية بالتعاون مع المصانع العالمية، وذلك لترميز جميع الأدوية المصنعة عالميا المستوردة برقم خاص ومتسلسل إلى مملكة البحرين.

وأوضحت أن هذا الترميز الخاص الذي سيوضع عند تصنيع أي شحنة دواء ستصل إلى مملكة البحرين لضمان عدم دخول أدوية غير صحيحة ومزورة إلى المملكة. وأشارت الجلاهمة في تصريح خاص لـ«الأيام» إلى أن الهيئة بانتظار صدور قرار رسمي بالشفرة المفترض استخدامها لمملكة البحرين وإعطاء المصانع مهلة للابتداء من العام القادم إلى نهاية عام 2019، وهي الفترة المتوقعة لمنع دخول أي دواء إلى مملكة البحرين إلا برمز وشفرة معينة للمملكة، وذلك حتى نتمكن من ضمان دخول أدوية صحيحة غير مزورة، ونستطيع ترصد دخول الدواء من المصنع إلى المريض.

وأكدت أن هذا الترميز ستتحمل تكلفته المصانع وليس الموردين أو المرضى، أي أنه لن يزيد في سعر الدواء.

الجدير بالذكر ان الهيئة نشرت قائمة الادوية على موقعها الالكتروني ويتبين من خلالها حجم ونوع الدواء وكميته في العلبة الواحدة وسعره والصيدليات التي يتوافر فيها، اذ بامكان اي مواطن الاطلاع على هذه الادوية من خلال زيارته لموقع الهيئة. يشار ايضا الى ان احصائيات العام 2017، بينت تسجيل أكثر من 3700 دواء في المملكة، والتصنيف الجديد للمكملات الغذائية الذي سهل دخول الكثير من المستحضرات الصحية والمكملات الغذائية إلى البحرين.
المصدر: خديجة العرادي:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا