النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10811 الأربعاء 14 نوفمبر 2018 الموافق 6 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:33AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

تجار ســوق جدحفــص يوفقــون أوضاعهم اليوم

رابط مختصر
العدد 10717 الأحد 12 أغسطس 2018 الموافق غرة ذو الحجة 1439
كشف وكيل شؤون البلديات بوزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني الدكتور نبيل أبوالفتح عن لقاءات دورية ستبدأ من الأسبوع الجاري مع تجار سوق جد حفص؛ لإطلاعهم على خطط وبرامج صيانة وتطوير السوق، وأخذ مرئياتهم ومقترحاتهم بشأن السوق. كما كشف أبوالفتح عن إعداد خطة عاجلة لصيانة سوق جدحفص تتمثل في ثلاث نقاط رئيسة حسب مطالب تجار السوق، وهي تركيب مراوح للتهوية، وصيانة مرافق عامة، إضافة الى الإضاءة.
وأكد أبوالفتح الذي ترأس اجتماعا أمس بحضور عدد من تجار سوق جدحفص، بينهم التجار الذين أُزيلت إشغالات الطرق من أمام محالهم التجارية، ورئيس مجلس امانة العاصمة المهندس محمد الخزاعي، ومدير عام أمانة العاصمة المهندسة شوقية حميدان، وممثلي لجنة الأسواق بغرفة تجارة البحرين، أن عملية إزالة المخالفات والتعديات هو من صلب عمل البلديات في عموم مملكة البحرين، وأن تطبيق القانون هو من أجل مصلحة الجميع. وأشار أبوالفتح الى ان «البلديات تقوم بواجبها في إزالة المخالفات كافة، سواء مخالفات البناء أو الإعلانات المخالفة أو اشغالات الطرق في جميع المحافظات؛ وذلك من أجل مصلحة الجميع، بما فيها التعديات المتمثلة في اشغالات الطرق في الأسواق التي تشكل إعاقة في حركة المرور وتأثر سلبًا على الحركة التجارية، وبالتالي تشكل ضررًا بمصلحة التجار».
وأضاف أبوالفتح «الحكومة تهتم بالتاجر البحريني وبمصلحته، ونعمل وفق هذه التوجيهات من قبل الحكومة الموقرة، كما نعمل على دعم التاجر البحريني ومصدر رزقه دون التعارض مع القوانين».
من جهتهم، أبدى التجار رغبتهم في تصحيح أوضاعهم، وقالوا: «نحن على استعداد لتصحيح أوضاعنا وتقديم طلبات رسمية لإشغالات الطرق وفق النظام المعمول به بدءا من يوم غد».
كما تحدث التجار عن الوضع الحالي للسوق ومطالب التجار في تحسين وضع السوق وإشراكهم في خطط التطوير، إذ أكد أبوالفتح أن الوزارة ستقوم بإطلاعهم على خطط تطوير السوق أولا بأول، وأخذ مرئياتهم ومقترحاتهم بشأن تطوير السوق.
وقال أبوالفتح: «لقد تم الاتفاق مع التجار على تقسيم المساحة الحالية للسوق وترقيمها لنقل التجار أصحاب التراخيص الى ما بعد الصيانة، والعمل على استكمال المساحات من أصحاب الفرشات التي لا تمتلك تراخيص حسب الأولوية».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا