النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10785 الجمعة 19 أكتوبر 2018 الموافق 10 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:19AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:40AM
  • المغرب
    5:06AM
  • العشاء
    6:36AM

في اجتماع بين وزيري «الأشغال» و«الإسكان»:

استصلاح أرض لتوفير 600 وحدة في البحير

رابط مختصر
العدد 10634 الاثنين 21 مايو 2018 الموافق 5 رمضان 1439
اجتمع وزير الاشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني عصام بن عبدالله خلف، ووزير الاسكان باسم بن يعقوب الحمر، في ديوان شؤون البلديات بالمنامة لبحث الجوانب المرتبطة بمشروع البحير الاسكاني، حيث تمت مناقشة المستجدات بخصوص شبكة الطرق، وبحث موضوع مياه الامطار والمياه الجوفية.
وقد تقدم وزير الإسكان بالشكر والتقدير إلى وزارة الاشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني لاستضافتها هذا الاجتماع الذي يعكس مدى الاهتمام بمشروع البحير الاسكاني، مقدرًا كافة الجهود التي تقوم بها وزارة الأشغال في سبيل توفير المداخل والمخارج وإنشاء الطرق المؤدية إلى موقع المشروع.
وأضاف الوزير الحمر أنه كانت هناك أرض مخصصة للمشروع منذ فترة، وأن هناك خططا وتوجهات لاستصلاحها والانتهاء من وضع المخطط لها بما سيتيح توفير ما يزيد عن 600 وحدة سكنية، مضيفًا أن عدة اجتماعات مشتركة قد عقدت مع مسؤولي ومهندسي وزارة الأشغال لتدارس المرئيات والمقترحات المتعلقة بالطرق والصرف الصحي والمداخل والمخارج للمشروع الاسكاني في البحير.
من جانبه، تحدث وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني قائلًا: يأتي مشروع البحير الاسكاني كمشروع رائد جديد لوزارة الإسكان، ونحن ملتزمون من خلال التنسيق المباشر عبر اللجنة الوزارية للإعمار والبنية التحتية بالعمل على تقديم كافة خدمات البنية التحتية اللازمة بشكل هندسي مدروس يلبي احتياجات منطقة المشروع بأسرها.
وأشار خلف إلى حرص وزارة الأشغال على استكمال المشاريع المرتبطة بتوفير الطرق الحديثة وتوصيل شبكات الصرف الصحي، خاصة وإن موقع البحير والمواقع المحيطة به لها طبيعة خاصة نتيجة تجمع المياه في تلك المواقع، موضحًا أن وزارة الأشغال قد تحركت منذ ذلك الحين لوضع الحلول والتخفيف من تلك الشكاوى، منوهًا إلى وجود فكرة لربط منطقة البحير بمنطقة توبلي للإسهام في تخفيف الضغط الحاصل عليها، علمًا بأنه هناك 3 مضخات في الوقت الراهن تعمل على ضبط عملية تدفقات المياه في البحير، كما ستقوم الوزارة ببحث عدة خيارات متاحة لتوصيل المواقع بشبكة تصريف مياه الأمطار وبشكل دائم.
ويجري العمل حاليًا على الترتيب مع استشاري المشروع بالعمل على إيجاد حلول لمشكلة تدفقات المياه وتفاوت مستويات طبقات الأرض في موقع مشروع البحير الاسكاني، كما تعمل شؤون البلديات في الوقت الراهن على إزالة كافة المخلفات في منطقة البحير على أمل أن يتم الانتهاء من مهمة التنظيف في غضون أسبوعين.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا