النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10813 الجمعة 16 نوفمبر 2018 الموافق 8 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:37AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

استقبل مسؤولين أمريكيين ووفدًا من «الأهرام».. الملك:

حــل أزمــة قـطــر فـي الـريــاض

رابط مختصر
العدد 10559 الأربعاء 7 مارس 2018 الموافق 19 جمادى الآخرة 1439
  • نحن أعرف بشعب قطر.. هم أهلنا قبل حكم آل ثاني
  • قلقون من تعدد الانقلابات واستمرارها داخل النظام في قطر
  • لماذا لم يذهب أمير قطر للرياض وهذا واجب الأخ الأصغر للأخ الأكبر


البحرين تدعم الجهود الأمريكية لتثبيت ركائز الأمن والسلام بالمنطقة
الـمـلـــك: حــــــل أزمـــة قـــطــر فـــي الـريــــاض




استقبل حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه في قصر الصخير أمس، الجنرال المتقاعد أنتوني زيني، وتيموثي لندركنغ نائب مساعد الوزير لشؤون الخليج العربي والشرق الأدنى بوزارة خارجية الولايات المتحدة الأمريكية؛ بمناسبة زيارتهما للمملكة في إطار جولتهما في عدد من دول المنطقة.


وقد رحب جلالة الملك المفدى بالجنرال المتقاعد أنتوني زيني، وتيموثي لندركنغ، واستعرض معهما العلاقات التاريخية الوثيقة بين البلدين الصديقين، وسبل تعزيزها وتطويرها في كافة الميادين.


وأعرب جلالته عن اعتزاز مملكة البحرين بما يجمع بينها وبين الولايات المتحدة الأمريكية من شراكة وثيقة وتنسيق مستمر، منوهًا بما يشهده التعاون الثنائي من تقدم ونماء في العديد من المجالات.


وأشاد جلالة الملك المفدى بجهود الولايات المتحدة الأمريكية ودورها المحوري في تثبيت ركائز الأمن والاستقرار والسلام الدولي، مؤكدًا جلالته دعم المملكة لكافة هذه الجهود.


وتطرق الحديث خلال اللقاء حول مستجدات أزمة قطر، مشيرًا جلالته إلى أن حل هذه الأزمة في الرياض.
كما جرى بحث المستجدات التي تشهدها المنطقة وتطورات الأحداث على المستوى الإقليمي والعالمي، بالإضافة إلى تبادل وجهات النظر بشأن القضايا ذات الاهتمام المشترك.


من جانبهما، أعرب الجنرال المتقاعد أنتوني زيني، وتيموثي لندركنغ عن خالص تقديرهما لما أبداه جلالته من حرص على ترسيخ العلاقات البحرينية – الأمريكية وتطوير أوجه الصداقة والتعاون الثنائي.


أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا