النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10477 الجمعة 15 ديسمبر 2017 الموافق 27 ربيع الأول 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:53AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    2:29PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

تتكرر للسنة الرابعة على التوالي.. «الأوقاف الجعفرية»:

ما ورد من مخالفات بتقرير ديوان الرقابة مغالطات

رابط مختصر
العدد 10470 الجمعة 8 ديسمبر 2017 الموافق 20 ربيع الأول 1439

قال الشيخ محسن العصفور، رئيس مجلس إدارة الأوقاف الجعفرية، إن ما ورد في تقرير الرقابة المالية الأخير بشأن مخالفات الأوقاف الجعفرية «باطل وكذب وافتراء»، مضيفا أن الأوقاف الجعفرية تدار بشفافية كاملة وبالتشاور في اتخاذ القرار.
وأضاف الشيخ العصفور في تصريحات لـ«الأيام»، أن «هذه المغالطات في التقرير تكرر للسنة الرابعة على التوالي، مع أننا نثبت لهم دائما بالمستندات والأدلة القاطعة زيف اتهاماتهم».
وقال إن إصرار القائمين على التقرير على موقفهم في إيراد تلك الملاحظات «أمر غريب» بالفعل.
وتابع «أنا لا أنفرد برأيي، وإنما تُؤخد القرارات بالتشاور مع مجلس الإدارة».
وكان الشيخ العصفور يتحدث لـ«الأيام» على هامش حضوره فعالية حول إطلاق وكالة تصنيف ائتماني خاصة بالوقف.
على صعيد ذي صلة، قال الشيخ العصفور إن أصول الأوقاف الجعفرية في البحرين «تدار بشكل تقليدي»، معربا عن رفضه لهذا الأسلوب، مؤكدا أهمية تطويره من خلال تبني الأساليب الإدارية الحديثة.
وأكد أن الأوقاف الإسلامية قادرة على أن تكون رافدا أساسيا للاقتصاد الوطني في حال جرت حوكمتها وإدارتها وفقا للأساليب العلمية الحديثة، وقال: «مع الأسف مازالت الدول الإسلامية حول العالم غافلة عن هذا الأمر رغم ضخامة وحجم وتنوع الأوقاف الموجودة على أرضها».
وأشار إلى أن الأوقاف الجعفرية في البحرين لديها أصول كبيرة في مواقع متميزة يمكن الاستفادة منها بشكل أكبر في عملية التنمية والتطور الاقتصادي.
وقال: «لدينا مثلا أكثر من 250 عقارا في سوق المنامة القديم ومحيطه، فيما لا يوجد أي وزارة أو جهة تمتلك مثل هذه الأصول في المنامة، كما أنه ليس هناك قدرة على الاستملاك خاصة في هذه الظروف الاقتصادية الصعبة التي نمر بها»، وأضاف «أما نحن في الأوقاف الجعفرية فلدينا الإمكانات المالية اللازمة للقيام بتطوير مشروع السوق، وأن نسهم بقوة في إحداث نقلة تاريخية وحضارية عمرانية في العاصمة، وبناء أبراج وأسواق، وحل مشاكل العاصمة بشكل جذري».
لكنه أضاف أن «البيروقراطية الإدارية، خاصة لدى وزارة الأشغال والبلديات، إضافة إلى قانون الإيجارات القديم، يعيقان القيام بمثل هذه المبادرات».
المصدر: خالد موسى:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا