النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10810 الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 الموافق 5 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:35AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:28PM
  • المغرب
    4:50PM
  • العشاء
    6:20PM

الدوحة فبركت 600 مادة إعلامية عن البحرين.. وزير الخارجية:

لن نسمح لقطر أن تصبح «حصان طروادة» لإيران

رابط مختصر
العدد 10336 الخميس 27 يوليو 2017 الموافق 3 ذي القعدة 1438

أكد وزير الخارجية الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة ان قناة «الجزيرة» اساءت للجميع وتعمدت ترجمة أفلام مزيفة عن البحرين لعدة لغات بهدف الاساءة للمملكة، لافتا الى ان قطر فبركت 600 فيلم ومادة إعلامية عن البحرين.
وأضاف الوزير في لقاء مع قناة «دي ام سي» المصرية: «ليس لدينا مشكلة مع الإنسان القطري، بل بالجواز القطري الذي مُنح للإرهابيين، ومنهم المقرن الذي دخل الى السعودية وارتكب جرائم».
وأعرب الوزير عن أمله في ألا تتحول قطر الى «حصان طروادة» وتصبح مدخلاً لإيران في المنطقة، مضيفا: «لن نسمح لقطر بأن تصبح حصان طروادة», وذكر الوزير ان الخطوات التي اُتخذت لم تكن اول خطوة بالتعامل مع قطر حيال سياساتها، فقد سبق ان سُحب السفراء، لافتا الى انه تمت معالجة الموضوع مع الدوحة في «اتفاق الرياض»، واُتخذت كافة الخطوات من اجل اعطاء الشقيقة قطر فرصة لإصلاح المسار، وقد تضمنت الاتفاقية عدم المساس بمصر.
وبين الوزير «ان الشيخ تميم وقع بنفسه على اتفاق الرياض، لكن الدوحة لم تلتزم به، ولم يعد لدينا وقت لنضيعه».
وقال الوزير «ان أمير الكويت هو احد قادتنا وحكامنا، ولكن التجاوب القطري معه لم يتعدَّ «الابتسامة»، واختاروا ان يلفوا العالم ورفضوا ما طرحه أمير الكويت».
وزاد الوزير بالقول: «عندما واجهتنا مشكلة الجزر مع قطر، قامت الدوحة بتزوير 38 وثيقة وتم كشفها في محكمة العدل الدولية».
واضاف: «ليس لدينا مشكلة مع الشعب القطري فهو شقيقنا، لكن مشكلتنا مع سياسة قطر».
واستطرد: «عندما يتصل مسؤول قطري بإرهابي كي يطلب منه موادَّ لعرضها في قناة الجزيرة فماذا يمكننا القول؟!».
وأوضح الوزير ان «الأدلة التي طرحت اكثر من كافية والادلة الموجودة في الامارات او مصر والسعودية تخص البحرين»، مضيفا: «نحن نتحمّل المسؤولية عن جميع الدول العربية في مواجهة ارهاب قطر».
وقال الوزير: «تأخرنا في اتخاذ الخطوات تجاه قطر كي نعطي للشقيق فرصة لإصلاح المسار وقد وقعت قطر مرتين ولم تلتزم»، مضيفا: «كنّا نتسامح مع قطر عندما كانت تتعنت مع قضايا الصيادين البحرينيين».
وأكد الوزير «انه لا يمكن ان نستمر بالسكوت عن سياسات قطر ونهدم استقرار المنطقة لأننا سنخل بالتالي بالتزاماتنا الدولية»، مؤكدا انه لا خطر على مجلس التعاون الخليجي وسيبقى وسيزدهر.
وأكد الوزير ان «علاقاتنا مع مصر تاريخية وممتدة في كافة الجوانب، ومن يستهدف مصر يستهدف العالم العربي كله»، مشددا على ان مصر هي الضمانة الاساسية لاستقرار المنطقة.
كما أكد الوزير ان استقرار المنطقة يجب ان يعود، واللاجئ العربي الذي غادر الى أوروبا يجب ان يعود الى وطنه.
وحول الشأن اليمني، قال الوزير ان الحوثي كان على طاولة المفاوضات في الرياض لكن التدخل الايراني هو الذي ادى الى المشكلة، لافتا الى ان السلاح الايراني الذي دخل اليمن لدعم الحوثيين هو تهديد مباشر للمنطقة.
وبين الوزير ان علاقات دول المنطقة بالولايات المتحدة هامة ومحورية واستراتيجية من اجل استقرار المنطقة، معتبرا أمريكا حليفا استراتيجيا.
وأكد الوزير وجود «خيانة قطرية»، وقال: «لقد نقلوا الإحداثيات وسقطت صواريخ أدت لاستشهاد جنود إماراتيين في اليمن».
وقال الوزير: «إنْ اقدمت قطر على مواقفها وجلبت الإيرانيين سنعتبر ذلك تصعيدا، نفسنا طويل ولكن اذا ارادت قطر ان تصعد فلكل حادث حديث», واضاف الوزير: «إذا تركت ايران اليمن وشأنها ستحل المشكلة، لافتا الى ان المشكلة اليمنية ليست طائفية، والمذهب الزيدي كان يدرس في الجامعات، والحوثي أغْرَاه المال الايراني».
وأكد الوزير ان كل شحنة متفجرات تأتي للبحرين كانت تأتي من ايران، مشددا على ان المشروع الايراني هو مشروع قائم على نزعات تدميرية طائفية وعرقية لكل المنطقة.
وأكد الوزير «لن نتردد في مواجهة المشروع الايراني التخريبي».
المصدر: محرر الشؤون المحلية:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا