x
x
  
العدد 10100 السبت 3 ديسمبر 2016 الموافق 4 ربيع الأول 1438
Al Ayam

الأيام - الاولى

العدد 10099 الجمعة 2 ديسمبر 2016 الموافق 3 ربيع الأول 1438
  • إعادة تنظيم شؤون الإعلام وإلغاء الهيئة

  • مركز اتصال وطني لتوحيد الخطاب الحكومي

رابط مختصر
 

صدر عن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى مرسوم رقم (84) لسنة 2016 بإنشاء وتنظيم مركز الاتصال الوطني.
ونص المرسوم في مادته الأولى على أن ينشأ مركزٌ يسمى «مركز الاتصال الوطني» يتبع الوزير المعني بشؤون الإعلام، ويشار إليه في هذا المرسوم بكلمة «المركز»، ويجوز أن يكون للمركز مجلس إدارة، يصدر بتشكيله ومدته وتحديد اختصاصاته ونظام عمله مرسوم.

ونوّهت المادة الثانية إلى أن المركز يهدف إلى توحيد الخطاب الإعلامي الحكومي وفق منهجية عمل واضحة يكون من شأنها إرساء دعائم الخطاب الإعلامي الحكومي بما يتضمنه من خطط وبرامج، وإضفاء الطابع المؤسسي عليه، وإتاحته للمعنيين به بما يعبر عن الواقع على المستويين المحلي والدولي، كما يهدف المركز إلى تحقيق التميز في الاتصال عبر كافة الجهات الحكومية، والتعريف بأولويات الحكومة عن طريق قنوات الاتصال.

وبحسب المادة الثالثة فإن المركز يباشر كافة المهام والصلاحيات اللازمة لتحقيق أهدافه، ومنها: وضع خطط واستراتيجيات الخطاب الإعلامي الحكومي والإشراف على تنفيذها وتطويرها كلما لزم الأمر، وتنسيق المهام التنفيذية لاستراتيجية الاتصال والإعلام الحكومي لكافة الجهات الحكومية، وإدارة عمليات وأنشطة الاتصال والإعلام في أوقات الأزمات، بالتنسيق مع الجهات الحكومية الرئيسة، والإشراف على التطوير المهني وبناء قدرات موظفي وفرق عمل الاتصال والإعلام في كافة الجهات الحكومية وتقديم الدعم لها حسب الحاجة، بالتنسيق مع الجهات المعنية، ووضع آلية تضمن تكامل الأجهزة الإعلامية الحكومية من حيث التخطيط والتنسيق والتنفيذ.

وأوضحت المادة الرابعة أن للمركز رئيسا تنفيذيا، ويكون للرئيس التنفيذي نائب له من ذوي الخبرة والاختصاص في مجال عمل المركز، ويعين الرئيس التنفيذي ونائبه بمرسوم، ويكون الرئيس التنفيذي مسؤولا أمام الوزير المعني بشؤون الإعلام عن سير أعمال المركز، ويتولى بوجه خاص اختيار الموظفين بالمركز، وإيفاد مندوبين عن المركز لحضور المؤتمرات واللقاءات الدولية والإقليمية والقيام بالزيارات العملية والعلمية في الداخل والخارج في مجال العمل الإعلامي الحكومي.

وبحسب المادة الخامسة يتكون المركز، فضلا عن الرئيس التنفيذي ونائبه، من عدة إدارات، هي: الرصد والتحليل، والاتصال والعلاقات الإعلامية، وإدارة المكتب الإعلامي، وإدارة التخطيط الاستراتيجي، وإدارة الإعلام الرقمي.
ولفتت المادة السادسة أن للمركز الاستعانة بمن يرى الاستعانة به من شركات أو خبراء من ذوي الخبرة والاختصاص في مجال عمله.

ورذكرت المادة السابعة: أن للمركز اعتمادًا ماليًّا يُدرج ضمن ميزانية الوزارة المعنية بشؤون الإعلام، لضمان استمراره في تحقيق أهدافه.
ووجهت المادة الثامنة رئيس مجلس الوزراء والوزراء - كل فيما يخصه - إلى تنفيذ هذا المرسوم، ويعمل به من أول الشهر التالي لتاريخ نشره في الجريدة الرسمية.





زائر
عدد الأحرف المتبقية
   =   

تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة
  إقرأ في عدد اليوم
  الأيام "واتساب"

المواضيع الأكثر قراءة

هل تراقب ابنك - ابنتك في كيفية إستخدام وسائل التواصل الإجتماعي؟