النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10837 الاثنين 10 ديسمبر 2018 الموافق 3 ربيع الآخر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:50AM
  • الظهر
    11:30AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

بارتفاع 18.6 %

103.4 مليون دولار أرباح «جي إف إتش» الصافية خلال 9 أشهر

رابط مختصر
العدد 10811 الأربعاء 14 نوفمبر 2018 الموافق 6 ربيع الأول 1440
أعلنت مجموعة جي إف إتش المالية امس عن تحقيق ربح صافي للمساهمين بقيمة 103.44 مليون دولار أمريكي خلال التسعة أشهر الأولى من العام، الفترة المنتهية في 30 سبتمبر 2018، بما يمثل ارتفاعا بنسبة 18.6% مقارنة بما مقداره 87.23 دولار أمريكي من الربح الصافي الذي حققته المجموعة خلال نفس الفترة من العام السابق. تعكس هذه الزيادة النمو المتواصل والمساهمات القوية من نشاط الصيرفة الإستثمارية، بالإضافة إلى الدخل المحقق من الاستثمارات الأخرى ذات العلاقة. كما سجلت المجموعة ربحا صافيا موحدا بقيمة 104.66 مليون دولار أمريكي خلال فترة التسعة أشهر الأولى، بزيادة بنسبة 15% مقارنة بما مقداره 91.04 مليون دولار أمريكي خلال نفس الفترة من العام السابق. بالنسبة للربع الثالث من عام 2018، فقد ارتفع معدل الربح الصافي الذي يؤول إلى المساهمين بنسبة 23.3% لتصل قيمته إلى 30.94 مليون دولار أمريكي مقارنة بما مقداره 25.09 مليون دولار أمريكي خلال نفس الفترة من عام 2017. بلغت قيمة الربح الصافي الموحد للربع الثالث من عام 2018 ما مقداره 31.26 مليون دولار أمريكي مقارنة بما مقداره 25.52 مليون دولار أمريكي خلال نفس الفترة من العام السابق، بزيادة بنسبة 22.5%.
بلغت قيمة العائد على السهم خلال فترة التسعة أشهر الأولى من عام 2018 ما مقداره 2.91 سنتا مقارنة بما مقداره 3.55 سنتا خلال نفس الفترة من العام السابق، فيما بلغت قيمة الإيرادات للسهم خلال الربع الثالث من عام 2018 ما مقداره 0.87 سنتا مقارنة بما مقداره 1.04 سنتا خلال نفس الفترة من عام 2017.
من جهة أخرى فقد شهد إجمالي إيرادات المجموعة ارتفاعا بنسبة 13.2% خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2018 إذ بلغت قيمتها 184.62 مليون دولار أمريكي مقارنة بما مقداره 163.16 مليون دولار أمريكي خلال نفس الفترة من عام 2017، ويعزى ذلك بشكل أساسي إلى الإيرادات المحققة من الاستثمار في الأنشطة المصرفية الاستثمارية. بلغت قيمة الإيرادات الموحدة خلال الربع الثالث من العام الحالي ما مقداره 64.42 مليون دولار أمريكي مقارنة بما مقداره 52.18 مليون دولار أمريكي خلال الربع الثالث من العام المنصرم، بارتفاع بنسبة 23.5%.
ارتفعت قيمة الربح الصافي للمجموعة قبل احتساب مخصص انخفاض القيمة بما نسبته 23.8% خلال التسعة أشهر الأولى من العام، إذ بلغت قيمته 110.58 مليون دولار أمريكي مقابل 89.32 مليون دولار أمريكي خلال نفس الفترة من العام السابق. كما ارتفعت قيمة الربح الذي حققته المجموعة قبل احتساب مخصص انخفاض القيمة خلال الربع الثالث من عام 2018 بما نسبته 26.7% ليصل إلى 33.98 مليون دولار أمريكي مقارنة بما مقداره 26.81 مليون دولار أمريكي خلال نفس الفترة من العام السابق. بلغ إجمالي المصروفات التشغيلية خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2018 ما مقداره 74.04 مليون دولار أمريكي، بزيادة بنسبة 0.3% مقارنة بما مقداره 73.84 مليون دولار أمريكي خلال نفس الفترة من عام 2017. بلغ إجمالي المصروفات التشغيلية خلال الربع الثالث ما مقداره 30.44 مليون دولار أمريكي مقابل 25.37 مليون دولار أمريكي خلال الربع الثالث من عام 2017 بزيادة بنسبة 20%.
بلغت قيمة الحقوق التي تؤول إلى المساهمين ما مقداره 1.09 مليار دولار أمريكي خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2018 مقارنة بما مقداره 1.13 مليون دولار أمريكي خلال نفس الفترة من عام 2017 بانخفاض بنسبة 3.5%.كما ارتفعت قيمة إجمالي أصول المجموعة بنسبة 11% لتصل إلى 4.43 مليار دولار أمريكي خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2018 بالمقارنة بما مقداره 3.99 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام السابق.
تعليقا على هذه النتائج، صرح جاسم الصديقي، رئيس مجلس إدارة مجموعة جي إف إتش المالية بقوله: «نحن مسرورون بما حققته المجموعة من أداء متميز وأرباح جيدة خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2018. وتمشيا مع استراتيجيتها المنشودة، تواصل المجموعة إجراء المزيد من التحسينات على كافة أصعدة أنشطتها لتحقيق قيمة عالية وعوائد مجزية للسادة المساهمين والمستثمرين من فترة إلى أخرى. تعزى التحسينات الكبيرة التي تحققت على مدى التسعة أشهر الأولى من العام إلى زيادة المساهمات من أنشطة الصيرفة الاستثمارية للمجموعة التي تمثل الركيزة الأساسية لأنشطتنا والتي ينصب عليها اهتمامنا، فيما نمضي قدمًا من خلال هذا الزخم القوي والتقدم الذي حققته المجموعة فإننا نتوقع تحقيق المزيد من المكاسب قبل نهاية العام بمشيئته تعالى».
من جانبه، أضاف هشام الريس، الرئيس التنفيذي لمجموعة جي إف إتش بقوله: «إن ما حققته المجموعة من نتائج وربحية عالية خلال التسعة أشهر الأولى من العام إنما تعزى في المقام الأول إلى النمو الذي شهده نشاط الصيرفة الاستثمارية للمجموعة، والدخل المحقق من المعاملات التي تم تنفيذها خلال الربع الثالث من العام، إذ تضمن هذا الدخل بشكل أساسي الأرباح المحققة من معاملة الصكوك البالغ قيمتها 200 مليون دولار أمريكي المتعلقة بمشروع فيلامار والدخل المحقق من استثمارات أخرى خلال الفترة. على صعيد آخر فإننا نواصل التركيز على تحقيق النمو عبر محفظتنا المتنوعة من الأصول، بهدف إضافة القيمة للاستثمارات الحالية، وفي الوقت ذاته إيجاد فرص واعدة أخرى لضمان تحقيق دخل مستمر وعوائد مطردة. وفيما نحن نستقبل الربع الأخير من العام بوضع قوي وأساس متين، فإننا نتطلع إلى تحقيق نتائج قوية عاما تلو الآخر، مع قدر أكبر من الربحية والعوائد لمساهمينا الكرام».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا