النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10841 الجمعة 14 ديسمبر 2018 الموافق 7 ربيع الآخر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:51AM
  • الظهر
    11:32AM
  • العصر
    2:28PM
  • المغرب
    4:47PM
  • العشاء
    6:17PM

في اجتماعه الأول في «بيت التجار»

المجلس التشاوري يؤكد أهمية الشراكة في اتخاذ القرارات لصالح التجار

رابط مختصر
العدد 10755 الأربعاء 19 سبتمبر 2018 الموافق 9 محرم 1439
عُقد في بيت التجار مساء أمس الأول الاثنين، الاجتماع الأول للمجلس التشاوري برئاسة رئيس غرفة تجارة وصناعة البحرين سمير عبدالله ناس، وبحضور كبار وجهاء مملكة البحرين، وقد تم خلال الاجتماع تباحث عدد من الموضوعات والقضايا ذات العلاقة بتطوير القطاع الخاص في البلاد، كما تمت مناقشة عدد من التشريعات التي تصب في صالح أصحاب الأعمال وحماية مصالحهم.
وفي مستهل الاجتماع، رحّب رئيس الغرفة سمير ناس بحضور ومشاركة وجهاء البلاد وكبار التجار في هذا الاجتماع، وقال إن إنشاء هذا المجلس يأتي بهدف تقديم المشورة والنصيحة إلى رئيس وأعضاء مجلس إدارة الغرفة فيما يتعلق بقضايا الشارع التجاري والاقتصاد الوطني، وسيتحالف مع أعضاء الغرفة والشارع التجاري في الشؤون التجارية والاقتصادية ذات النفع أو الضرر العام، للتباحث في الشأن التجاري أو الاقتصادي العام.
كما أوضح سمير ناس أن الاقتصاد الوطني بشكل عام، والغرفة بشكل خاص، بحاجة إلى خبرة وتجربة كبار تجار البلاد وأصحاب المصالح الكبرى الذي يشكلون عصب تنوع اقتصاد المملكة، ورأيهم فيما يتعلق بأهم المنعطفات الاقتصادية والتجارية مسألة حاسمة في تشكيل القرارات المصيرية أو الاستراتيجية لمصالح الشارع التجاري، ودعم توجهات القيادة السياسية ورفدها بالرأي والمشورة حين الحاجة، والغرفة التجارية هي منصتهم الطبيعية، مرحبا بإسهامات الجميع في سبيل تقوية وتطوير دور الغرفة لتكون ممثلا فاعلا للقطاع الخاص.
وخلال اللقاء، تم تقديم عرض حول أهداف ومحاور وآلية عمل المجلس التشاوري، إلى جانب عرض حول الدراسة التي أجرتها الغرفة بشأن رسوم الأنشطة التجارية لمناقشة الموضوع من جوانبه كافة والاستئناس برأي ومشورة وجهاء البلاد في هذا الشأن، كما نوقش عدد من المقترحات الواردة للغرفة من مختلف الجهات الرسمية في المملكة من أجل التوصل إلى حلول وتوصيات مناسبة بهدف خدمة مصالح أصحاب الأعمال في البحرين.
بدورهم، ثمن أعضاء المجلس التشاوري بالغرفة هذه المبادرة المتميزة التي تعد الأولى من نوعها في تاريخ الغرفة عبر تأسيس مجلس تشاوري يضم وجهاء البلاد لمناقشة مختلف الأمور والقضايا التي تهم المجتمع التجاري، ما يبيّن التوجه السليم الذي ينتهجه مجلس إدارة الغرفة في دورته الحالية واستراتيجيته النيّرة في معالجة القضايا كافة التي تهم التجار، مؤكدين استعدادهم التام للتعاون مع الغرفة في كل ما يسهم بخدمة أصحاب الأعمال والتجار البحرينيين، مستدلين في هذا السياق بقوله تعالى: «وأمرهم شورى بينهم»، منوهين بأهمية هذا المجلس لمناقشة جميع ما يهم التاجر البحريني بهدف إيجاد الحلول المناسبة لمختلف المشكلات والصعوبات التي يواجهها التاجر البحريني، في سبيل النهوض بالاقتصاد الوطني والتغلب على مختلف التحديات التي يواجهونها.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا