النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10844 الاثنين 17 ديسمبر 2018 الموافق 10 ربيع الآخر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:56AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    2:30AM
  • المغرب
    4:49AM
  • العشاء
    6:19AM

حول انتخابات بيت التجار

رابط مختصر
العدد 10561 الجمعة 9 مارس 2018 الموافق 21 جمادى الآخرة 1439
انتخابات بيت التجار غدا السبت واحدة من المناسبات المتميزة، فهى ثاني اهم انتخابات بعد الانتخابات البرلمانية، فيها ينتخب أعضاء الغرفة مجلس إدارة جديد يقود بيتهم التجاري، واذا كانت هذه المؤسسة قد مرّت بمنعطفات فيها من الشد والجذب ما يفترض ان يكون حاضراً لدى أعضاء هذه المؤسسة حين يحسمون خياراتهم غداً، وهي الخيارات التي يجب ان تبنى على معايير موضوعية ونزيهة. غرفة البحرين مشرقة البنية، لأنها، ومنذ أول مجلس لإدارتها، وعلى مدى 70 عاماً تقريباً، التزمت بديمقراطية التمثيل، وتميزت بحيوية المنافسة للاضطلاع بواجب تمثيل القطاع التجاري، هذه المنافسة التي تتجلى يوم غد غير مسبوقة في تاريخ هذه المؤسسة، من حيث عدد المترشحين الذين بلغ مجموعهم 72 مرشحاً، وعدد القوائم الانتخابية والمستقلين، والزخم الشبابي المنخرط في السباق الانتخابي، الى جانب الأفكار والمنطلقات الجديدة والمطروحة من جانب هؤلاء والتي لا تتسع المساحة للإسهاب فيها.
ولا يجب ان ننسى هنا أمرين مهمين، الاول يتمثل في القاعدة التصويتية التي اتسعت بعد إلزامية عضوية الغرفة والتي من شأنها ان تغير حسابات بعض المرشحين، بل تقلبها رأساً على عقب، ومن ثم توقع حدوث مفاجآت غير متوقعة بل مدوية حسب تعبير البعض، أما الأمر الثاني فهو يتمثل في الصدى والاهتمام الواسعين بمجريات هذه الانتخابات في الساحة المحلية، الى درجة ذهاب البعض على ان ما يجري بشأن هذه الانتخابات هو بمثابة بروفة لانتخابات قريبة اكبر هي الانتخابات البرلمانية.
تجار البحرين غدا امام امتحان حسن اختيار ممثليهم، ورفض الانجرار في اي محاولة لا تراعي القواعد السليمة لمسار العملية الانتخابية وتجرها الى انحرافات تجعل هؤلاء التجار أول المتضررين، خاصة أولئك الذين يريدون ان ينهضوا بالغرفة لتقوم بدورها كما يجب في ظل صعوبات ومعوقات وتحديات استثنائية.
نكرر تجار وصناع واصحاب الاعمال بكل مكوناتهم امام امتحان، والمسؤولية والواجب تقتضي النجاح في هذا الامتحان، وغداً لناظره قريب.
محرر الشؤون الاقتصادية

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا