النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10810 الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 الموافق 5 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:35AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:28PM
  • المغرب
    4:50PM
  • العشاء
    6:20PM

داعيا إلى ضرورة إشراك القطاع الخاص في المشاريع الاسكانية.. سمو ولي العهد :

مدينة سلمان الصناعية صرح اقتصادي سيدعم الاقتصاد الوطني

سمو ولي العهد خلال اجتماعه بمجلس التنمية
رابط مختصر
الجمعة 22 محرم 1431هـ العدد 7578
نوه صاحب السمو الملكي الامير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس التنمية الاقتصادية خلال ترؤس سموه اجتماع اللجنة التنفيذية لمجلس التنمية الاقتصادية في قصر الرفاع امس بأهمية مدينة سلمان الصناعية كصرح اقتصادي حضاري سيسهم في دعم الاقتصاد الوطني من خلال توفير بنية تحتية تساعد على تسهيل الاستثمارات وتدفقها الى المملكة، مبينا سموه أن أمر صاحب الجلالة الملك الوالد حفظه الله ورعاه بتسميتها باسم سموه يضع على عاتقنا تحديات كبيرة لضمان تحقيق الاهداف المرجوة منها. واشار صاحب السمو خلال الاجتماع الى ضرورة الاسراع في إشراك القطاع الخاص بالمشاريع الاسكانية، مبينا سموه أهمية أن يتم وضع معادلة واضحة وتخطيط سليم يهدف الى خدمة الاجيال القادمة وتلبية حاجاتهم الاساسية تنفيذا لتوجيهات حضرة صاحب الجلالة الملك الوالد حفظه الله ورعاه في تأمين المسكن اللائق للمواطن البحريني. المجلس: ننسق مع المالية لإعداد الميزانية المقبلة بعد ذلك أطلع الشيخ محمد بن عيسى آل خليفة الرئيس التنفيذي لمجلس التنمية الاقتصادية المجلس على سير العمل فيما يتعلق بتطبيق الاستراتيجية الاقتصادية الوطنية والمبادرات المختلفة في اطار الرؤية الاقتصادية لمملكة البحرين 2030 منوها انه سيتم تفعيل نظام الكتروني لادارة المبادرات المختلفة المتعلقة بالخطة الاستراتيجية الوطنية وسيساهم النظام الالكتروني في تطوير اتخاذ القرارات المتعلقة بإدارة المشاريع والمبادرات الوطنية كما سيتم من خلاله قياس مستوى الانجاز ومؤشرات الاداء بالنسبة للاهداف والخطط التنفيذية. كما أكد الرئيس التنفيذي لمجلس التنمية الاقتصادية على آلية يتم من خلالها التنسيق في الوقت الحالي مع وزارة المالية لاعداد الميزانية العامة المقبلة بحيث تضمن الاولويات وضبط الميزانية ضمن اطار المبادرات المختلفة للرؤية الاقتصادية 2030 لمملكة البحرين. بعد ذلك قدم الدكتور جمعة الكعبي وزير شؤون البلديات والزراعة عرضا امام المجلس حول مبادرة الوزارة ضمن الاستراتيجية الاقتصادية الوطنية والرؤية الاقتصادية لمملكة البحرين 2030 وبين ان الوزارة تسعى الى تنفيذ مشروع التنمية الحضرية المعني بتطوير القرى والتجمعات السكانية موضحا الاهداف الاستراتيجية من المشروع والامكانات المتاحة. واضاف الوزير ان المشروع تم وضعه بعد تحديد المعايير الحديثة في الارتقاء بالقرى والمبنية على دراسة الاحتياجات المطلوبة وفق توقعات النمو السكاني لهذه القرى حتى عام 2030. وقد اقر المجلس المشروع كما اشاد صاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس التنمية الاقتصادية بالمشروع مؤكدا سموه على ضرورة ان توضع آلية تضمن الاستمرارية والاستدامة لهذا المشروع الحيوي الهام ودراسة السبل الكفيلة بالمحافظة على الطابع البحريني الخاص بالمناطق المستهدفة وان يتم الاتفاق والتنسيق الكامل بين كافة الاطراف ذات العلاقة بما فيهم ممثلي المجالس البلدية لكي يبرز هذا المشروع الى حيز الوجود بالشكل المخطط له والمأمول منه، مشيرا سموه الى ان نجاح ذلك كله يعتمد في الاساس على الادارة المؤهلة والمرجعية الصحيحة لكافة الجهات العاملة في المشروع. ويذكر ان المشروع سيضمن تنمية شاملة للمناطق المستهدفة تركز على الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والعمرانية والبنى التحتية التي تواكب متطلبات العصر وتلبي احتياجات المناطق المستقبلية.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا